توي تتخلى عن توقعات نمو الأرباح في 2011 بفعل اضطرابات شمال افريقيا

Thu Aug 11, 2011 8:48am GMT
 

فرانكفورت 11 أغسطس اب (رويترز) - تخلت مجموعة السياحة والشحن الألمانية توي اليوم الخميس عن توقعات نمو الأرباح في 2011 إذ عطلت انتفاضات شعبية في شمال افريقيا تدفق السياح وبسبب بيئة صعبة في قطاع الشحن.

واعلنت توي التي تملك أكبر توي ترافل أكبر شركة للسياحة في أوروبا هبوط أرباحها الأساسية 11 بالمئة في الربع الثالث وقالت إن أرباحها للعام حتى سبتمبر أيلول ستكون في نطاق أرباح العام السابق. كانت الشركة قالت في مايو ايار إنها تتوقع نمو الأرباح.

وقالت توي في بيان اليوم الخميس "استفادت الأرباح من نمو عدد العملاء وتحسن متوسط الأسعار لكنها تأثرت على الجانب الاخر بصورة أقوى من المتوقع بالاضطرابات في شمال افريقيا."

وتسهم أنشطة السياحة بأغلب ايرادات المجموعة وتشمل توي ترافل إلى جانب عمليات الفنادق والمراكب السياحية.

وقالت توي إن الانتفاضات أثرت بشكل خاص على حجوزات العملاء في فرنسا وأنشطة المجموعة في قطاع الفنادق بمصر.

لكن توي ترافل المدرجة في لندن أفضل حالا من منافستها توماس كوك وأعلنت تعاملات قوية في بريطانيا أمس الاربعاء.

وارتفعت أسهم مجموعة توي 1.9 بالمئة بحلول الساعة 0711 بتوقيت جرينتش بينما زاد سهم توي ترافل 1.1 بالمئة.

وقالت توي إن ضعف الدولار أدى لتراجع الايرادات تسعة بالمئة في وحدة هاباج لويد للشحن خلال الربع إلا أنها تمكنت من الابقاء على أسعار الشحن مستقرة تقريبا.

وقالت هاباج لويد في تقرير منفصل إن متوسط أسعار الشحن انخفض من 1563 دولارا للحاوية المكافئة (قياس 20 قدما) في الربع الأول من 2011 إلى 1546 دولارا في الربع الثاني.   يتبع