القلعة المصرية تنفي تلقي عرض استحواذ مباشر

Wed Jun 1, 2011 8:51am GMT
 

القاهرة أول يونيو حزيران (رويترز) - قالت شركة القلعة المصرية اليوم الاربعاء إنها لم تتلق أي عرض استحواذ مباشر من أي كيان وذلك بعد أن ترددت أنباء عن عرض شراء للشركة مما أدى إلى قفزة كبيرة في سعر السهم.

وأضافت الشركة في بيان حصلت رويترز على نسخة منه ردا على استفسارات من البورصة بخصوص أخبار عن قيام احدى الجهات بتقديم عرض شراء للشركة بسعر ثمانية جنيهات للسهم والتي أدت إلى ارتفاع سعر السهم بنسبة 42 بالمئة خلال الفترة من 92 إلى 13 مايو ايار الماضي "شركة القلعة لم تتلق مثل هذا العرض مباشرة.

"ولم يرد إليها من السادة المساهمين ما يفيد تلقيهم عرضا رسميا بذلك."

وأظهرت نتائج أعمال شركة القلعة للاستشارات المالية المصرية اليوم تحولها للخسارة في 0102 بينما توقع محلل فني استمرار ارتفاع سهم الشركة بالبورصة على المدى القصير.

وقالت الشركة إنها تكبدت خسائر مجمعة 1.62 مليار جنيه(212.5 مليون دولار) في السنة المنتهية في 13 ديسمبر كانون الأول 0102 مقابل صافي ربح 99 مليون جنيه في 9002.

وأغلق سهم الشركة أمس الثلاثاء عند 6.72 جنيه بارتفاع عشرة بالمئة.

وتوقع إبراهيم النمر رئيس قسم التحليل الفني بشركة نعيم للوساطة في الاوراق المالية استمرار السهم في ارتفاعاته حتى الوصول إلى مستوى 6.57 جنيه.

وقال "السهم شهد كميات تداول عالية خلال الجلسات القليلة الماضية. يجب ألا ننسى أن السهم يعوض جزءا من خسائره. سعر السهم قبل الثورة كان عند مستوى 9.05 جنيه."

وهوى سهم الشركة نحو 55 بالمئة في الفترة من 4 يناير كانون الثاني إلى 81 أبريل نيسان الماضي بينما عوض 93 بالمئة من هذه الخسارة في الفترة من 21 مايو ايار إلى جلسة أمس الثلاثاء.   يتبع