مشتريات الأجانب بالبورصة المصرية تقفز 76% في 2010 وتوقعات بمزيد من النمو

Sun Jan 2, 2011 8:10am GMT
 

من إيهاب فاروق

القاهرة 2 يناير كانون الثاني (رويترز) - قالت البورصة المصرية في تقريرها السنوي عن عام 2010 إن صافي شراء الأجانب بالبورصة زاد نحو 76 في المئة خلال العام وتوقع خبراء استمرار الأجانب في الشراء في 2011.

وبلغ صافي مشتريات الأجانب العام الماضي 8.44 مليار جنيه(1.45 مليار دولار) مقابل 4.8 مليار جنيه في عام 2009 .

وقال محسن عادل العضو المنتدب لشركة بايونيرز لإدارة صناديق الاستثمار "مشتريات الأجانب زادت في 2010 لثقتهم في العوامل الاساسية في البورصة المصرية وهو الأمر الذى تزامن مع طبيعتهم الاستثمارية التي تتخذ شكلا انتقائيا تجميعيا الى جانب تنوع استثماراتهم ما بين عدد كبير من القطاعات."

وتوقع عادل ارتفاع نسبة تداولات الأجانب من اجمالي تداولات البورصة المصرية في 2011 إلى ما يزيد عن 20 في المئة مقارنة مع 16.5 في المئة في 2010 ومع 19 في المئة في 2009 .

وقال "سيصل صافي تعاملاتهم إلى ما بين ثمانية وعشرة مليارات جنيه."

وارتفع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية ‭.EGX30‬‏ 15 في المئة في 2010 في حين زاد المؤشر الثانوي ‭.EGX70‬‏ الأوسع نطاقا 12 في المئة.

وبلغت قيمة التداولات بالبورصة المصرية خلال العام المنصرم 321.4 مليار جنيه مقابل 334 مليار جنيه في 2010.

ويرى عيسى فتحي العضو المنتدب لشركة المصريين في الخارج لإدارة المحافظ المالية إن الأصول المصرية تدر على الأجانب أرباحا رأسمالية جيدة.   يتبع