أسهم الشركات الكبيرة تدفع بورصة دبي للتراجع وأبوظبي دون تغيير

Wed May 2, 2012 11:30am GMT
 

1045 جمت - دفعت أسهم الشركات الكبيرة مؤشر بورصة دبي ‪.DFMGI‬ للتراجع إلى أدنى مستوى في عشرة أسابيع حتى كاد يخترق نطاقه الضيق الذي لازمه في الآونة الأخيرة في حين أغلقت بورصتا أبوظبي وقطر دون تغير يذكر.

وهبطت أسهم إعمار العقارية 3.1 بالمئة مقلصة مكاسب 2012 إلى 22.6 بالمئة. وعمد المستثمرون إلى البيع بعد انتهاء استحقاق توزيع نقدي قدره 0.1 درهم للسهم.

وتراجع سهم دبي للاستثمار 7.4 بالمئة أيضا بعد بدء تداوله بدون توزيعات الأرباح. وفقد سهم بنك الإمارات دبي الوطني 1.4 بالمئة ودو للاتصالات 0.3 بالمئة.

وتراجع المؤشر 1.6 بالمئة إلى 1597 نقطة وهو أدنى إغلاق له منذ 21 فبراير شباط. ومازال المؤشر مرتفعا 18 بالمئة منذ مطلع العام.

وقال متعامل في أبوظبي طلب عدم نشر اسمه "الأسواق ارتفعت بعض الشيء في أنحاء العالم ولاسيما في دبي في وقت سابق هذا العام لذا لنا أن نخشى توقفا ما خلال الصيف.

"لكن إذا واصلت الشركات الإعلان عن أرقام جيدة فقد ترى مزيدا من النشاط هذا الصيف بالمقارنة مع سنين سابقة."

وأغلق مؤشر أبوظبي ‪.ADI‬ دون تغير كبير.

وفي قطر تراجعت البورصة 0.07 بالمئة ليغلق المؤشر ‪.QSI‬ عند 8666 نقطة وهي الخسارة الثانية في خمس جلسات.

واستمر تراجع سهم بروة العقارية وفقد 1.1 بالمئة بعدما أعلنت الشركة أمس الثلاثاء تحقيق 292.5 مليون ريال (80.34 مليون دولار) ربحا في الربع الأول من العام بانخفاض 47 بالمئة عن الفترة ذاتها قبل عام.   يتبع