هبوط أرباح التجاري الدولي المصري 20% في 2011

Thu Feb 23, 2012 6:34am GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

القاهرة 23 فبراير شباط (رويترز) - قال البنك التجاري الدولي أكبر بنوك مصر الخاصة من حيث الأصول إن صافي أرباحه المجمعة انخفض 20.1 في المئة في 2011 مع تباطؤ الاقتصاد في أعقاب الثورة المصرية.

وقال البنك في بيان أرسله بالبريد الالكتروني أمس الأربعاء ان هبوط الأرباح السنوية يعزى أساسا إلى زيادة كبيرة في المخصصات التي تم تجنيبها على سبيل التحوط لمواجهة الاضطرابات الاقتصادية التي تشهدها مصر.

ويكافح قطاع الأعمال المصري للتعافي من الاضطرابات التي أعقبت الثورة التي أطاحت بالرئيس حسني مبارك قبل عام.

وتأثرت البنوك المصرية أيضا بضعف السوق المالية وخروج المستثمرين الأجانب.

وقال التجاري الدولي إن أرباحه الصافية هبطت إلى 1.62 مليار جنيه (268.4 مليون دولار) من 2.02 مليار في 2010.

وتراجع صافي الأرباح في الربع الأخير بنسبة تسعة بالمئة إلى 549.1 مليون جنيه وفقا لحسابات رويترز من نتائج البنك في فترة تسعة أشهر.

وقال البيان ان المخصصات زادت زيادة كبيرة إلى 321 مليون جنيه في 2011 من ستة ملايين جنيه في العام 2010.

وذكر أن الأرباح الرأسمالية من بيع الاستثمارات هبطت 80 بالمئة إلى 39 مليون جنيه في 2011 بعد أن أحجم البنك عن بيع استثمارات بأسعار السوق الحالية.   يتبع