هبوط الأرباح السنوية للنساجون الشرقيون بسبب المواد الخام والأحداث

Wed Mar 14, 2012 10:42am GMT
 

من إيهاب فاروق

القاهرة 14 مارس اذار (رويترز) - أعلنت شركة النساجون الشرقيون للسجاد المصرية أكبر منتج للسجاد المصنع آليا في العالم اليوم الاربعاء تراجع أرباحها في عام 2011 رغم نمو المبيعات وعزت الهبوط إلى ارتفاع أسعار المواد الخام والأوضاع السياسية والاقتصادية التي مرت بها البلاد.

وبلغ صافي ربح الشركة المجمع 260.72 مليون جنيه(43.24 مليون دولار) في عام حتى 31 ديسمبر كانون الاول مقابل صافي ربح 361.94 مليون جنيه في 2010 بنسبة انخفاض بلغت 28 بالمئة.

وقال هيثم عبد المنعم مدير علاقات المستثمرين بشركة النساجون الشرقيون اليوم في اتصال هاتفي مع رويترز "ارتفاع أسعار المواد الخام المشتقة من البترول من أهم أسباب تراجع الأرباح في 2011 بجانب تأثير الأوضاع الاقتصادية بالبلاد."

ووجهت ثورة شعبية أطاحت بالرئيس حسني مبارك في فبراير شباط 2011 ضربة للاقتصاد وأثارت موجة من أعمال العنف والاحتجاجات والاضرابات العمالية التي أثرت على انتاج الشركات.

وقالت الشركة في بيان إلى إدارة البورصة اليوم الاربعاء "توقفت الشركة تماما لمدة عشرة ايام عن العمل بالمصانع ومعارض الشركة وتوقفت عمليات الشحن والبيع نظرا للاحداث التي مرت بها البلاد."

وكان عبد المنعم قال في مقابلة مع رويترز في أكتوبر تشرين الاول الماضي إن شركته تتوقع هبوطا طفيفا لأرباح 2011 قبل أن تحقق نموا بين خمسة وستة بالمئة في عام 2012.

وأظهرت قائمة الدخل المجمعة للشركة أن مبيعاتها زادت 13.5 بالمئة في 2011 إلى 4.608 مليار جنيه من 4.059 مليار جنيه في 2010 ولكن تكلفة المبيعات قفزت 19.1 بالمئة في نفس العام إلى 4.252 مليار جنيه من 3.571 مليار في 2010.

وتوقع عبد المنعم "نمو مبيعات الشركة بين عشرة و13 بالمئة في 2012 بشرط استقرار الأوضاع سواء في مصر أو أوروبا وامريكا."   يتبع