ساويرس يرى فرصة كبيرة لإتمام صفقة فيمبلكوم

Tue Jan 18, 2011 10:56am GMT
 

من شيرين المدني

شرم الشيخ (مصر) 18 يناير كانون الثاني (رويترز) - قال الملياردير المصري نجيب ساويرس اليوم الثلاثاء إن هناك "فرصة كبيرة جدا" لإتمام صفقة بيع أصول اتصالات تابعة له بأكثر من ستة مليارات دولار لشركة فيمبلكوم الروسية رغم معارضة مساهم رئيسي في فيمبلكوم.

ووافق مجلس إدارة فيمبلكوم على اتفاق لشراء حصة أغلبية في أوراسكوم تليكوم ‭ORTE.CA‬‏ بالإضافة إلى شركة ويند الايطالية من ساويرس مقابل مدفوعات نقدية وأسهم رغم استمرار معارضة تلينور النرويجية المساهم الرئيسي في فيمبلكوم.

وتعهدت تلينور بالتصويت ضد الاتفاق في اجتماع للمساهمين سيعقد في 17 مارس آذار وطلبت حماية حقها في الشفعة عند بيع أسهم جديدة.

ويهدد هذا الخلاف بإشعال حرب جديدة بين الشركة النرويجية والمساهم الرئيسي الآخر في فيمبلكوم وهي شركة التيمو التابعة لمجموعة ألفا المملوكة للملياردير الروسي ميخائيل فريدمان.

وسئل ساويرس اليوم الثلاثاء إن كان يخشى أن تعرقل تلينور الصفقة فقال "لا. لست قلقا."

وتحتاج فيمبلكوم إلى تصويت أغلبية بسيطة من المساهمين لإتمام الصفقة وتحظى بالفعل بتأييد التيمو بحصتها التي تبلغ 45 بالمئة تقريبا. وتمتلك تلينور حصة تصويت في فيمبلكوم تبلغ نحو 37 بالمئة.

وقال الرئيس التنفيذي لفيمبلكوم أمس الإثنين إن لديه قدرا معقولا من الثقة في أن المساهمين سيوافقون على الصفقة.

ويقول محللون إن ساويرس حريص على إتمام الصفقة لأنه غير قادر على تحويل أرباح من جازي الوحدة الجزائرية عالية الربحية لأوراسكوم تليكوم إلى البلاد بسبب نزاع بشأن مطالبة الجزائر له بسداد متأخرات ضريبية.

وتمتلك اوراسكوم حصصا في شركات لخدمات الهاتف المحمول في مصر وكوريا الشمالية وزيمبابوي وكندا وباكستان.

ع ه - أ ح