صعود أسواق الخليج ومصر مع إقبال صائدي الصفقات

Mon May 21, 2012 5:19pm GMT
 

من ديفيد فرنش

دبي 21 مايو ايار (رويترز) - ارتفعت البورصة المصرية ومعظم أسواق الخليج اليوم الإثنين مع إقبال المستثمرين على شراء الأسهم التي شهدت مغالاة في البيع في الأيام القليلة الماضية بسبب مخاوف من أزمة منطقة اليورو بينما ساهم صعود اسعار النفط في تحسن المعنويات المحلية.

وبعد أن سجل خام برنت أدنى مستوياته في 2012 يوم الجمعة ارتفع اليوم 73 سنتا إلى 107.87 دولار للبرميل بحلول الساعة 1246 بتوقيت جرينتش في ظل آمال بأن تتخذ الصين خطوات لتحفيز النمو ورفع الطلب على الوقود في ثاني أكبر مستهلك للنفط في العالم.

ورغم ذلك فإن شبح الديون السيادية الأوروبية واحتمال خروج اليونان من منطقة اليورو سيظلان محركا أساسيا لأسواق الأسهم في الشرق الأوسط في غياب المحفزات المحلية.

وقال عامر خان مدير الصندوق في شعاع لادارة الاصول "قيم بعض الاسماء حتى قبل اسبوعين فقط كانت مغرية جدا ولكن المعنويات على مستوى العالم تدفع السوق للهبوط." مشيرا إلى البورصات في دولة الامارات العربية المتحدة والسعودية.

وأضاف "شهدت اسهم عديدة مغالاة في البيع في الفترة الأخيرة لذا كنا نتوقع صعودا وهذا ما تحقق اليوم. لكننا سنواصل الاقتداء بالأسواق العالمية في غياب المحفزات المحلية."

وتعافت أحجام التداول التي هبطت أمس الأحد إلى حد ما إذ ارتفع عدد الأسهم المتداولة في بورصة دبي اليوم إلى أكثر من مثلي العدد في الجلسة السابقة.

وقال موسى حداد رئيس قسم تداول أسهم منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في بنك أبوظبي الوطني مشيرا إلى بورصة دبي "تعافينا من مستوى 1460-1465 نقطة والتعاملات ضعيفة في الاتجاه النزولي حيث لا يرغب المستثمرون في البيع عند تلك المستويات.

وحقق مؤشر دبي أكبر مكسب يومي في أربعة أسابيع إذ ارتفع 1.5 في المئة إلى 1488 نقطة.   يتبع