انتخابات الرئاسة المصرية تخطف أنظار المتعاملين عن البورصة

Tue May 22, 2012 12:07pm GMT
 

من إيهاب فاروق

القاهرة 22 مايو ايار (رويترز) - يرى محللون بارزون أن أول انتخابات رئاسية تشهد منافسة حقيقية في تاريخ مصر ستخطف أنظار المتعاملين عن التداول في سوق الأسهم يومي الاربعاء والخميس.

ويتوجه نحو 51 مليون ناخب مصري غدا وبعد غد إلى صناديق الاقتراع للادلاء بأصواتهم لاختيار رئيس جديد للبلاد بعد الاطاحة بالرئيس حسني مبارك في انتفاضة شعبية العام الماضي.

وتظهر استطلاعات للرأي أن السباق لاختيار رئيس جديد للبلاد بعد الإطاحة بحسني مبارك لا يزال مفتوحا على جميع الاحتمالات إذ لم يقرر ملايين الناخبين بعد من سيختارونه.

وقال عيسى فتحي العضو المنتدب لشركة سوليدير لتداول الاوراق المالية "الجميع سيتابع الانتخابات الرئاسية والتقارير الاخبارية. أحجام التداول ستكون ضعيفة للغاية."

واضاف "كنت أفضل أن تعطل التداولات خلال الانتخابات."

ومن المقرر ان يستمر العمل كالمعتاد في البورصة المصرية خلال يومي الانتخابات.

وبدوره يتوقع هاني حلمي رئيس مجلس إدارة شركة الشروق للوساطة في الاوراق المالية تداولا هادئا خلال يومي الانتخابات.

ويقول "الترقب والحذر سيحيط بالمعاملات حتى ظهور نتيجة الانتخابات."   يتبع