الاسهم المصرية تهبط للجلسة الخامسة على التوالي وسط سيولة محدودة

Thu Jun 6, 2013 8:44am GMT
 

0839 جمت - دفعت مبيعات كثيفة من المتعاملين الأجانب بورصة مصر للتراجع للجلسة الخامسة على التوالي وسط مخاوف من مظاهرات تخطط لها المعارضة في 30 يونيو حزيران للمطالبة بانتخابات رئاسية مبكرة.

وهبط المؤشر الرئيسي 0.46 بالمئة ليصل إلى 5048.5 نقطة بعدما كان مرتفعا في الدقيقة الاولى من المعاملات بنسبة 0.1 بالمئة. وانخفض المؤشر الثانوي 0.1 بالمئة إلى 412.11 نقطة.

وبلغت قيم التداول 4.994 مليون جنيه.

ودعت العديد من الحركات الشبابية وبعض الأحزاب المصرية إلى مظاهرات يوم 30 يونيو للمطالبة بانتخابات رئاسية مبكرة وللاحتجاج على سياسات الرئيس محمد مرسي المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين.

وخسرت أسهم القلعة وعامر جروب 2.2 بالمئة وبالم هيلز وطلعت مصطفى 1.5 بالمئة وهيرميس 1.35 بالمئة وأوراسكوم تليكوم 0.7 بالمئة.

وهوت بورصة مصر أمس الاربعاء بأكثر من 2.5 بالمئة لتسجل أدنى مستوياتها منذ شهرين.

ونزلت اليوم أسهم التجاري الدولي 0.7 بالمئة وبايونيرز 0.6 بالمئة والمنتجعات السياحية 2.5 بالمئة. (تغطية صحفية إيهاب فاروق - تحرير نادية الجويلي - هاتف 0020225783292)