3 تشرين الثاني نوفمبر 2013 / 12:52 / بعد 4 أعوام

بورصة مصر تغلق مرتفعة وسط ترقب لمحاكمة مرسي غدا

1245 جمت - نجحت بورصة مصر في تحويل خسائرها الصباحية إلى مكاسب بنهاية معاملات اليوم الأحد وسط سيولة ضعيفة جدا ترقبا لأحداث محاكمة الرئيس السابق محمد مرسي في قضية مقتل المتظاهرين.

وبلغت قيم التداول 119.208 مليون جنيه وهي أقل قيم تداول منذ يونيو حزيران.

وصعد المؤشر الرئيسي 0.08 بالمئة إلى 6186.9 نقطة والمؤشر الثانوي 0.9 بالمئة إلى 521.4 نقطة.

وكسبت أسهم السويدي 5.45 بالمئة وسوديك 1.9 بالمئة وأوراسكوم للاتصالات 1.5 بالمئة وماريدايف 0.9 بالمئة.

وأظهرت بيانات البورصة أن تعاملات الأجانب والعرب مالت إلى البيع بينما اتجهت معاملات المصريين إلى الشراء.

وقال محمد النجار من المروة لتداول الاوراق المالية "حالة القلق والانتظار لمحاكمة مرسي هي سبب ضعف التداولات. سنعود للقيم المرتفعة بداية من الاربعاء."

وحثت جماعة الاخوان المسلمين وانصارها الناس على الاحتشاد يوم الإثنين خارج معهد أمناء الشرطة القريب من سجن طرة حيث يتوقع ان تجرى محاكمة مرسي.

ويواجه مرسي اتهامات تتعلق بمقتل أكثر من عشرة اشخاص في اشتباكات خارج قصر الرئاسة في ديسمبر كانون الأول الماضي بعد أن اغضب مرسي معارضيه باصدار اعلان دستوري يوسع سلطاته.

وارتفعت أسهم حديد عز 0.55 بالمئة وجلوبال تليكوم 0.2 بالمئة والمصرية للاتصالات 0.1 بالمئة.

---------------------------

1235 جمت - واصل مؤشر سوق الأسهم السعودية صعوده للجلسة الثالثة على التوالي مع تركيز المتعاملين على الأسهم ذات التوزيعات الجيدة بعد الانتهاء من الإعلان عن أرباح الربع الثالث.

وصعد المؤشر 0.20 بالمئة إلى 8060.16 نقطة لكن قيم التداولات ظلت متدنية عند 4.2 مليار ريال.

وقاد سهم سابك ذو الثقل موجة الصعود بمكاسب بلغت واحد بالمئة.

وقفز سهم بنك الجزيرة 3.6 بالمئة تلاه سهم الاتصالات السعودية 1.8 بالمئة وسط موجة شراء على السهم قبل حلول موعد استحقاق توزيعاته النقدية البالغة 0.5 ريال للسهم غدا الاثنين.

وصعدت أسهم الراجحي والنقل البحري وكيان والمملكة وطيبة القابضة والحكير وجبل عمر بنسب تراوحت بين 0.3 و 2.9 بالمئة.

على الجانب الآخر انخفضت أسهم اسمنت السعودية 2.07 بالمئة وينساب 1.5 بالمئة والاستثمار الصناعي 1.7 بالمئة وبنك الرياض 0.7 بالمئة والعربي الوطني 1.02 بالمئة.

-------------------------------

1228 جمت - ارتفعت الأسهم الأردنية اليوم بشكل طفيف عقب أربع جلسات من التراجع بفعل عمليات شراء محدودة في أسهم قيادية في قطاع التعدين.

وأغلق المؤشر العام للبورصة اليوم الأحد مرتفعا بنسبة 0.08 بالمئة إلى 1970.91 نقطة كما زادت قيمة التداول إلى 9.8 مليون دينار مقارنة مع 9.1 مليون دينار في الجلسة السابقة.

وقال معن الصالح المستشار المالي إنه يتوقع أن يكمل المؤشر حركته التصحيحية وبناء للمراكز ليعود للارتفاع فوق الحاجز النفسي 2000 نقطة خلال فترة أقصاها أسبوعين.

وأضاف الصالح "نتائج بعض الشركات الكبرى فاقت التوقعات ولذلك يوجد تفاؤل."

وارفع سهم البوتاس العربية 0.34 بالمئة إلى 29.5 دينار في حين زاد سهم مناجم الفوسفات 1.25 بالمئة إلى 7.29 دينار.

وتراجع سهم الاتصالات الأردنية 0.88 بالمئة إلى 3.37 دينار في حين انخفض سهم البنك العربي 0.26 بالمئة إلى 7.62 دينار.

-----------------------

0955 جمت - هبطت مؤشرات بورصة الأسهم الكويتية اليوم الأحد وسط حالة من التوتر السياسي بين الحكومة والبرلمان بسبب استجواب مقدم لرئيس الوزراء الشيخ جابر المبارك الصباح.

وأغلق المؤشر الرئيسي منخفضا 0.9 في المئة إلى 7875.11 نقطة كما هبط مؤشر كويت 15 للأسهم القيادية 0.46 في المئة إلى 1096.87 نقطة.

وقال محمد نصار المحلل المالي لرويترز إن الأوضاع السياسية أثرت "بشكل كبير جدا" على السوق لكنه أشار إلى أن هناك محاولات من كبار المضاربين والمحافظ الاستثمارية "لاستغلال" هذه الظروف وتعمد دفع الأسعار نحو مزيد من الهبوط.

وهبطت أسهم بيتك 1.2 في المئة وبنك الخليج 1.3 في المئة والأهلي المتحد الكويتي 1.4 في المئة والمشاريع 1.6 في المئة.

بينما ارتفعت أسهم الاستثمارات الوطنية 1.3 في المئة والساحل 4.6 في المئة والمال 5.3 في المئة.

-----------------------------

0946 جمت - تراجع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية في معاملات هزيلة قبيل بدء محاكمة الرئيس المعزول محمد مرسي غدا الاثنين.

ونزل المؤشر 0.04 بالمئة إلى 6179 نقطة مقلصا مكاسبه منذ إطاحة الجيش بمرسي في الثالث من يوليو تموز إلى 24.3 بالمئة.

وكان سهم عامر جروب هو الأنشط حيث تم تداول 6.1 مليون سهم وتراجع 3.5 بالمئة. ولم يتجاوز حجم التداول مليون سهم إلا في ثلاثة أسهم أخرى على المؤشر الرئيسي.

وقال محمد رضوان مدير المبيعات الدولية لدى فاروس للأوراق المالية في القاهرة "السوق شبه راكدة - الكل ينتظر محاكمة مرسي غدا.

"بوجه عام الحذر مخيم على الأجواء - لا نرى تداولات تذكر من المؤسسات .. المستثمرون الأفراد يهيمنون."

ونظم عدة مئات احتجاجات في بضعة مدن يوم الجمعة استجابة لدعوة من التحالف المؤيد لمرسي لتنظيم مظاهرات يومية حتى محاكمة الرئيس المعزول. ويواجه مرسي و14 قياديا بجماعة الإخوان المسلمين تهم التحريض على العنف وقد يعاقبون بالسجن المؤبد أو الإعدام في حالة إدانتهم.

وقال رضوان إن السوق تعززت منذ الإطاحة بمرسي بفضل مساعدات خليجية قيمتها 12 مليار دولار تعهدت السعودية والإمارات العربية المتحدة والكويت بتقديمها لمصر مضيفا أن ما وصفه بوضع أمني "يتجه إلى الاستقرار" إيجابي للمستثمرين.

---------------------------

0852 جمت - فتح المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية على هبوط طفيف قبل ان يتحول سريعا للارتفاع مدعوما بمكاسب عدد من الأسهم القيادية فيما واصل المستثمرون في البورصة السعودية التركيز على توزيعات الأرباح.

وصعد المؤشر المصري 0.29 بالمئة إلى 6199.8 نقطة.

وقاد موجة الارتفاعات سهما السويدي والتجاري الدولي ذو الثقل بمكاسب 3.7 بالمئة و0.4 بالمئة على الترتيب.

كما ارتفعت اسهم طلعت مصطفى وحديد عز وسيدي كرير للبتروكيماويات والقاهرة للإسكان بنسب تراوحت بين 0.4 و 1.5 بالمئة.

وتراجعت اسهم أوراسكوم تليكوم وبالم هيلز 0.4 بالمئة لكل منهما وخسرت اسهم المجموعة المالية - هيرميس 0.6 بالمئة وسوديك 0.2 بالمئة.

ومن المقرر أن تبدأ غدا الأحد أولى جلسات الرئيس محمد مرسي الذي عزله الجيش في الثالث من يوليو تموزا لماضي إلى جانب 14 قياديا بجماعة الإخوان المسلمين التي ينتمي إليها بتهم التحريض على العنف.

وفي الرياض واصل المؤشر ارتفاعه وبلغت مكاسبه 0.6 بالمئة إلى 8091.6 نقطة بحلول الساعة 0856 بتوقيت جرينتش مع التركيز على اسهم منتقاة ترقبا لتوزيعات الأرباح بعد انتهاء موسم الإعلان عن النتائج.

وقال هشام تفاحة مدير المحافظ الاستثمارية "الأمر يتعلق بنتائج الربع الثالث التي جاء بعضها دون متوسط التوقعات الأمر الذي أحدث بعض التذبذب في السوق."

وأضاف "معظم الأسهم القيادية في قطاعي البنوك والبتروكيماويات لم نشهد أي نمو قوي في الأرباح لكن التداول على تلك الأسهم سيكون كافيا لدعم السوق في حال الإعلان عن توزيعات قوية."

وتوقع تفاحة أن تقود بعض الأسهم بقطاعي البتروكيماويات والاتصالات مكاسب السوق على المدى القصير والمتوسط.

وبحلول الساعة التاسعة بتوقيت جرينتش ارتفعت اسهم سابك والراجحي واحدا بالمئة لكل منهما وقفز سهما الاتصالات السعودية 2.9 بالمئة وطيبة القابضة 5.5 بالمئة.

----------------------

0805 جمت - يتجه مؤشر سوق الأسهم للصعود للجلسة الثالثة على التوالي بدعم من مكاسب الأسهم القيادية وعدد من الاسهم الأخرى التي سجلت نتائج مالية إيجابية في الربع الثالث وسط عمليات شراء قوية ترقبا لتوزيعات أرباح تلك الأسهم.

وصعد المؤشر 0.34 بالمئة إلى 8071.9 نقطة.

وقاد الارتفاعات سهما الراجحي وسابك بمكاسب 0.7 بالمئة لكل منهما.

وقفز سهم طيبة القابضة نحو تسعة بالمئة في مستهل التعاملات قبل أن يقلص مكاسبه إلى 6.7 بالمئة بحلول الساعة 0810 بتوقيت جرينتش.

وكانت الشركة - التي سجلت قفزة تجاوزت 20 بالمئة في أرباح الربع الثالث - قالت إنه سيجري نزع العقارات المملوكة لها والواقعة في نطاق توسعة المسجد النبوي بالمدينة المنورة لكنها لم تعلن بعد عن التعويضات التي ستحصل عليها في المقابل والتي من المتوقع أن يكون لها أثر إيجابي على النتائج المالية.

وسجلت أسهم الاتصالات السعودية وصافولا وجبل عمر ومكة للتعمير والسعودي الفرنسي وساب وبنك الجزيرة مكاسب تراوحت بين 0.5 و 1.8 بالمئة.

وعلى الجانب الآخر تراجعت اسهم ينساب 1.2 بالمئة وتصنيع 0.7 بالمئة وبنك الرياض 0.3 بالمئة والسعودي للاستثمار 1.1 بالمئة.

---------------------------

0659 جمت - أقبل المستثمرون في سوق مسقط على تداول الأسهم الصغيرة والمتوسطة أكثر من الأسهم ثقيلة الوزن.

وارتفع سهم الحسن الهندسية 3.2 بالمئة مقتنصا ثلث الأسهم المتداولة. وصعد سهم النهضة للخدمات 0.6 بالمئة بينما زاد سهم الأنوار القابضة 1.2 بالمئة.

وصعد المؤشر الرئيسي لبورصة مسقط 0.1 بالمئة إلى 6683 نقطة.

---------------------------

0646 جمت - هبطت مؤشرات بورصة الكويت اليوم الأحد في التداولات الصباحية بسبب توتر الوضع السياسي بعد أن قدم أحد نواب البرلمان الأسبوع الماضي استجوابا لرئيس الوزراء الشيخ جابر المبارك الصباح.

وهبط المؤشر الرئيسي للبورصة 0.81 في المئة إلى 7882.4 نقطة ومؤشر كويت 15 للأسهم القيادية 0.25 في المئة إلى 1099.11 نقطة.

وجاء هذا الاستجواب ليغير القناعة السائدة في الكويت بأن البرلمان الجديد الذي أسفرت عنه انتخابات قاطعتها المعارضة الرئيسية هذا الصيف سيكون مواليا للحكومة.

وأعاد الاستجواب للأذهان ذكرى استجوابات سابقة وتوترات بين السلطتين عطلت مشاريع التنمية لسنوات في هذا البلد الغني بالنفط وعضو منظمة أوبك.

وقال عدنان الدليمي مدير شركة مينا للاستشارات لرويترز "إنه هبوط متوقع .. بالتأكيد الوضع السياسي له أثر مهم جدا.. السوق لا يتحمل الآن هزة من هذا النوع."

وأكد الدليمي أن هناك افتقادا للثقة في البورصة في الوقت الحالي وهو ما يجعل السوق "ضعيف وهش" وعرضة للتأثر بقوة بأية أحداث سياسية.

وهبطت أسهم بيتك 1.2 في المئة والبنك الدولي 1.6 في المئة والوطنية العقارية والتخصيص 1.3 في المئة والمزايا وأبيار 1.8 في المئة.

بينما ارتفعت أسهم كفيك والهلال 6.3 في المئة وتحصيلات 6.2 في المئة والصناعات المتحدة 5.3 في المئة.

تغطية صحفية إيهاب فاروق - تحرير نادية الجويلي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below