مقابلة-موبينيل المصرية تستهدف التحول للربحية بنهاية 2016

Tue Mar 10, 2015 7:14am GMT
 

من إيهاب فاروق

القاهرة 10 مارس آذار (رويترز) - قال الرئيس التنفيذي للشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول موبينيل التابعة لأورانج الفرنسية إن شركته تستهدف زيادة إيراداتها بين أربعة وخمسة بالمئة خلال هذا العام على أن تتحول للربحية بنهاية 2016.

وأضاف ايف جوتييه في مقابلة مع رويترز أن موبينيل ستبيع بعض الأصول خلال النصف الأول من هذا العام وسط مخطط لها لخفض ديونها البالغة ثمانية مليارات جنيه (1.05 مليار دولار) إلى ما يتراوح بين أربعة أو خمسة مليارات.

وموبينيل هو الاسم التجاري للشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول وكانت أول مشغل لخدمات المحمول في مصر.

وقال جوتييه إن السبب الرئيسي وراء تكبد موبينيل لخسائر متتالية منذ عام 2011 وحتى الآن هو "معدل الديون الضخمة الذي تعاني منه الشركة.

"إيرادات الشركة جيدة لكن معظمها يتآكل في سداد أقساط الديون والفائدة. مديونية الشركة بلغت 8 مليارات جنيه بنهاية 2014 وندفع ما يقارب المليار جنيه سنويا فائدة على الديون."

وأوضح الرئيس التنفيذي أن موبينيل تعمل حاليا على خطة لإعادة الهيكلة من خلال بيع جزء من الأصول خلال النصف الأول من هذا العام لتخفيض الديون.

واضاف "سنبيع الأجزاء غير المستخدمة في عملية الاتصال للأبراج المعدنية وسنعمل على تحسين أداء الشركة. نستهدف هذا العام زيادة الإيرادات بين أربعة وخمسة بالمئة عن عام 2014. الزيادة ستأتي من التركيز أكثر على خدمات نقل البيانات. جميع الخدمات غير الصوتية تمثل 25 بالمئة من عائدات الشركة."

وتقلصت خسائر موبينيل في عام 2014 بنسبة 12 بالمئة إلى 399.756 مليون جنيه في حين زادت الإيرادات 3.8 بالمئة إلى 10.926 مليار جنيه.   يتبع