صعود شبه جماعي للأسهم السعودية صباحا وبورصة مصر ترتد مرتفعة بعد خسائر أمس

Wed Sep 9, 2015 9:18am GMT
 

0823 جمت - ارتفع مؤشر سوق الأسهم السعودي في مستهل تعاملات الأربعاء مدعوما بمكاسب قوية من الأسهم القيادية وصعود معظم الاسهم المتداولة كما ارتد المؤشر المصري صاعدا بعد هبوط قوي أمس.

وصعد المؤشر السعودي 1.32 بالمئة إلى 7678.5 نقطة.

ومن بين 166 سهما جرى التداول عليها ارتفع 165 سهما واستقر سهم واحد فقط دون تغيير دون أي تراجعات.

وقادت أسهم البنوك ارتفاعات السوق وسط عمليات شراء قوية على معظم أسهم القطاع بعد وصولها لمستويات جذابة خلال هبوط السوق في اغسطس آب.

وسجل سهما الراجحي والأهلي التجاري أكبر المكاسب على المؤشر وارتفعا 2.2 بالمئة لكل منهما.

كما زادت اسهم جبل عمر وسابك وجرير ومعادن والعربي الوطني والإنماء والطيار والسعودي الفرنسي والمراعي بنسب تراوحت بين 1.2 و 3.2 بالمئة.

وبعد هبوط عنيف في اغسطس آب بدأت معنويات المتعاملين في التعافي في أعقاب تصريحات لعدد من المسؤولين بددت المخاوف من تأثر الاقتصاد بهبوط أسعار النفط على المدى المتوسط وأكدت استمرار الإنفاق على مشروعات التنمية واستمرار ربط الريال بالدولار.

وفي القاهرة قفز المؤشر الرئيسي للبورصة 1.8 بالمئة إلى 7049.02 نقطة بعد ان هبط أمس 3.4 بالمئة على خلفية الكشف عن قضايا فساد في وزارة الزراعة المصرية تم على إثرها إقالة الوزير والقبض عليه.

وارتفعت معظم الأسهم القيادية صباحا ومن بين 30 سهما مدرجا على المؤشر الرئيسي لم يتراجع سوى النساجون والسويدي بخسائر 1.5 بالمئة و0.1 بالمئة على الترتيب.   يتبع