تراجع بورصات الخليج والامارات دبي الوطني يضغط على سوق دبي

Mon Jul 23, 2012 3:31pm GMT
 

من نادية سليم

دبي 23 يوليو تموز (رويترز) - هبطت أسواق الأسهم في منطقة الخليج اليوم الإثنين إما مبددة لمكاسب أو مواصلة لخسائر من الجلسة السابقة متأثرة بنتائج محبطة للشركات وعوامل موسمية.

وفي دبي هبط سهم الإمارات دبي الوطني أكبر بنك في الإمارة ثلاثة في المئة بعدما أعلن البنك انخفاض صافي أرباحه الفصلية نظرا لارتفاع النفقات المرتبطة بدمجه مع مصرف دبي.

وقال البنك إن أرباحه تراجعت 13 بالمئة إلى 647 مليون درهم (176.1 مليون دولار) في ثلاثة أشهر حتى 30 يونيو حزيران. وتراجعت المخصصات للربع الثاني على التوالي بعدما أثرت بشدة على أرباح البنك في 2011.

وقال نافيد أحمد المحلل لدى بيت الاستثمار العالمي (جلوبل) في مذكرة "بالرغم من أن المخصصات مازالت مرتفعة إلا أنها تراجعت قليلا وهو ما يجعل هزال الإيرادات السبب الرئيسي لضعف صافي الأرباح."

وانخفض سهم بنك الامارات دبي الوطني أكثر من ثمانية في المئة منذ بداية العام. وأغلق مؤشر سوق دبي منخفضا 1.5 في المئة اليوم متراجعا للجلسة الثالثة على التوالي. وهبط سهم إعمار العقارية ذو الثقل في السوق 2.2 بالمئة.

وانخفضت الأسهم التي تم تداولها في سوق دبي إلى أقل من 60 مليون سهم أعلى من أمس الأحد لكنها لا تزال مؤشرا لعوامل موسمية مثل شهر رمضان وتباطؤ النشاط في فصل الصيف.

وقال محلل في دبي طلب عدم كشف هويته "السوق بأكملها أخذت اتجاه الإمارات دبي الوطني... غير أن أحجام التداول منخفضة ولا أتوقع تغيرا كبيرا هذا الموسم."

وبدد المؤشر الكويتي المكاسب التي حققها في الجلسة الماضية مع هبوط سهم مجموعة الصناعات الوطنية القابضة أربعة في المئة بعدما طلبت الشركة من الدائنين ارجاء استحقاق صكوك لأجل أربع سنوات بقيمة 475 مليون دولار تستحق في أغسطس آب.   يتبع