مؤشر أبوظبي يواصل الصعود ودبي تواجه مقاومة

Thu Feb 21, 2013 11:44am GMT
 

1120 جمت - واصلت بورصة أبوظبي صعودها بعد أن تجاوزت مستوى نفسيا مهما في الجلسة الماضية إذ أن الأرباح القوية للشركات أشاعت معنويات جيدة تجاه الأسهم المحلية.

وساعدت الأسهم الكبيرة على رفع السوق. وارتفع سهم بنك الخليج الأول 1.1 بالمئة. وسجلت معظم البنوك أرباحا تفوق التوقعات بفضل تراجع المخصصات.

وزاد سهم مؤسسة الإمارات للاتصالات (اتصالات) واحدا بالمئة إلى أعلى مستوى في ثلاثة أشهر معززا مكاسبه بعد أن سجلت الشركة أرباحا فصلية.

وجاءت أرباح الشركة دون التوقعات إذ أنها خفضت قيمة استثمارات لكن المستثمرين تغاضوا عن ذلك. ويقتصر تداول أسهم اتصالات على المواطنين الإماراتيين.

وارتفع مؤشر أبوظبي 0.4 بالمئة ليغلق على 3022 نقطة مسجلا أعلى مستوى منذ أكتوبر تشرين الأول 2009 ومرتفعا ثلاثة بالمئة هذا الأسبوع.

وقال بروس باورز المحلل الفني لدى أورفيوس كابيتال "مؤشر أبوظبي اخترق مقاومة طويلة الأجل عند 2968.26 لكن مازالت هناك مبالغة في الشراء على أساس أسبوعي ويومي."

وتابع "هذا ثامن أسبوع من المكاسب على التوالي ولذلك فقد قطع شوطا كبيرا من الصعود."

والمستوى المهم التالي يقع عند نحو 3270 نقطة الذي سجله المؤشر في أكتوبر تشرين الأول 2009.

وفي دبي أغلق المؤشر دون تغير يذكر عند 1923 نقطة وهو أعلى إغلاق له منذ نوفمبر تشرين الثاني 2009 وقد ارتفع 1.6 بالمئة هذا الأسبوع. ويحوم المؤشر حول مستوى نفسي مهم عند ألفي نقطة إذ يواجه مقاومة.   يتبع