ارتفاع بورصة دبي وهبوط أبوظبي عند الإغلاق

Sun Mar 3, 2013 12:08pm GMT
 

1100 جمت - أغلقت بورصتا الإمارات على تباين إذ تعافى مؤشر دبي إثر هبوطه في بداية التعاملات مع استهداف المشترين للأسهم القيادية في حين نزل مؤشر أبوظبي للجلسةالثانية.

وصعد سهم إعمار العقارية 3.4 بالمئة إلى أعلى مستوى في 52 شهرا. ومازالت ثقة المستثمرين قوية في أكبر شركة مدرجة في دبي بفضل تعافي أسعار العقارات في الإمارة تعافيا بطيئا. وفي أواخر يناير كانون الثاني أعلنت نتائج الربع الأخير لإعمار وجاءت دون التوقعات.

وصعد سهم دو 4.7 يالمئة إلى 4.69 درهم وهو أعلى مستوى إغلاق منذ أكتوبر تشرين الأول 2008.

وقال متعامل في دبي طلب عدم نشر اسمه "أعتقد أنه يجري تداوله بعلاوة عن السعر العادل وأرى ذلك مبررا في ضوء التوقعات لنمو صافي الايرادات نحو عشرة بالمئة في 2013.

"لن اندهش إذا ارتفع قليلا قبل أن ينزل إلى مستوى 4.20 و4.30."

وزادت أرباح دو للاتصالات في الربع الأخير لاكثر من مثليها بعد أن عكست الشركة مخصصات ضريبية وسجلت زيادة في قاعدة المشتركين.

وهوى سهم أرابتك 9.7 بالمئة إلى 2.41 درهم وهو أقل مستوى منذ الثالث من يناير.

وصعد مؤشر دبي 0.4 بالمئة إلى 1936 نقطة ويتحرك المؤشر في نطاق ضيق منذ أن سجل أعلى مستوى في 39 شهرا في 24 فبراير شباط.

ونزل مؤشر أبوظبي 0.3 بالمئة إلى 3037 نقطة منخفضا للجلسة الثالثة في ثمان جلسات.   يتبع