عودة نظام البيع والشراء في نفس الجلسة ببورصة مصر 23 مايو

Tue May 7, 2013 9:30am GMT
 

من إيهاب فاروق

القاهرة 7 مايو أيار (رويترز) - قالت الهيئة العامة للرقابة المالية بمصر إنه تقرر عودة العمل بنظام البيع والشراء في ذات الجلسة (‭‭T+0‬) بالبورصة المصرية في 23 مايو أيار تلبية لرغبة المتعاملين في السوق.

وأضافت الرقابة المالية في بيان حصلت رويترز على نسخة منه إنها قررت عودة آلية التداول في ذات الجلسة بعد قيام كل من البورصة المصرية وشركة مصر للمقاصة بعقد جلسات تجريبية للتأكد من جاهزية نظم التداول والمقاصة والتسوية.

وتتيح هذه الآلية للمستثمر الشراء والبيع في نفس الجلسة أكثر من مرة مع التسوية الورقية والنقدية في ذات اليوم.

كان أشرف الشرقاوي رئيس الرقابة المالية قال لرويترز في ابريل نيسان إن العمل بنظام البيع والشراء في نفس الجلسة سيعود خلال الأسبوع الأول من مايو.

كانت الهيئة قررت في فبراير شباط 2011 تعليق النظام ووقف العمل بالجلسة الاستكشافية وتغيير الحدود السعرية على الاسهم المقيدة بالبورصة ليصبح الحد الاقصى للنزول أو الارتفاع عشرة بالمئة.

ولم تحدد الهيئة موعدا لعودة باقي الآليات للعمل.

وقال محسن عادل من بايونيرز لإدارة صناديق الاستثمار "عودة آلية التداول في ذات الجلسة ستساعد شركات السمسرة التي تعاني بشكل عنيف من انخفاض السيولة وحجم الايرادات.

"ستعمل على زيادة السيولة الاستثمارية للمتعاملين الأجانب وتنويع الأدوات الاستثمارية."

وأكدت الرقابة المالية في بيانها أن عودة العمل بآلية التداول في ذات الجلسة جاء "لرغبة أطراف السوق والمتعاملين فيه."

وتسعى مصر لدعم سوق المال وتطويرها من أجل جذب استثمارات أجنبية جديدة بعدما تسببت الانتفاضة التي أطاحت بالرئيس السابق حسني مبارك والأحداث التي أعقبتها في عزوف السائحين والمستثمرين الأجانب وهما مصدران رئيسيان للنقد الأجنبي في مصر. (تغطية صحفية إيهاب فاروق - تحرير أحمد إلهامي - هاتف 0020225783292)