9 أيار مايو 2013 / 11:24 / منذ 4 أعوام

بورصة مصر تسعى لتخطي حاجز 5500 نقطة بدعم من التصالح مع رجال الأعمال

من إيهاب فاروق

القاهرة 9 مايو أيار (رويترز) - يسعى المتعاملون في سوق المال المصري لكسر حاجز المقاومة القوي عند مستوى 5500 نقطة خلال معاملات الأسبوع المقبل بدعم من تصالح الحكومة التي يقودها إسلاميون مع رجال الأعمال وبتفاؤل حذر بشأن تغيير المجموعة الاقتصادية.

وتوصلت مصر لتسوية نهائية مع شركة أوراسكوم للانشاء والصناعة الاسبوع الماضي بشأن نزاعها الضريبي مقابل سداد الشركة 7.1 مليار جنيه(1.02 مليار دولار) على أقساط سنوية حتى ديسمبر كانون الأول 2017.

وقال إبراهيم النمر من نعيم للوساطة في الأوراق المالية ”المناخ التصالحي مع رجال الأعمال في مصر سيدفع السوق لتحقيق مزيد من المكاسب خلال الاسبوع المقبل.“

ورفع النائب العام اسم كل من أنسي وناصف ساويرس من الممنوعين من السفر خارج البلاد كما عاد الملياردير المصري نجيب ساويرس إلى مصر يوم الجمعة ولقي ترحيبا حارا من الحكومة التي تحاول جاهدة مواجهة أزمة اقتصادية متفاقمة.

وتسعى مصر حاليا للتصالح في بعض القضايا مع رجل الأعمال المصري الهارب الملياردير حسين سالم.

وقال محسن عادل من بايونيرز لإدارة صناديق الاستثمار ”مصالحات النظام مع رجال الأعمال هي قوة الدفع الرئيسية في السوق خلال الفترة الحالية.“

ويرى كريم عبد العزيز من الاهلي لإدارة صناديق الاستثمار ان سعي الحكومة للتصالح مع رجال الأعمال ”سيكون له تأثير ايجابي“ على السوق خلال الفترة المقبلة.

وصعد المؤشر الرئيسي لبورصة مصر أكثر من 2.5 بالمئة خلال الاسبوع الجاري.

لكن أحمد عصام من الوطني كابيتال في القاهرة يرى أن ارتفاع السوق الاسبوع الجاري ”لم يكن مصحوبا بارتفاع في أحجام التداول. سنواجه صعوبة شديدة في كسر مستوى 5500 نقطة لأعلى. أتوقع ان نتحرك عرضيا بين 5300-5500 نقطة.“

وقال إيهاب سعيد من أصول للوساطة في الاوراق المالية ”لا توجد أي أخبار محفزة لكسر مستوى 5500 نقطة.“

ويقول النمر ”كسر مستوى 5500 نقطة سيتم خلال الفترة المقبلة لنستهدف مستوى 5700 نقطة.“

وزادت القيمة السوقية للأسهم المصرية بأكثر من خمسة مليارات جنيه(718.8 مليون دولار) خلال الاسبوع الجاري.

وقال وائل عنبة من الاوائل لإدارة المحافظ المالية ”السوق سيواصل الصعود حتى مستوى 5500 نقطة. السيولة ستنتقل للأسهم الصغيرة والمتوسطة من الأسهم الكبيرة خلال الاسبوع المقبل.“

واتفق معه هاني حلمي من الشروق للوساطة في الاوراق المالية في ان السوق قد يواصل الصعود الاسبوع المقبل مضيفا ”لدينا الكثير من الأخبار الايجابية المحفزة للشراء مثل التعديل الوزاري وزيارات الرئيس للخارج والتصالح مع رجال الأعمال والموافقة على قانون الصكوك.“

وأقر الرئيس محمد مرسي قانون الصكوك بشكل نهائي الثلاثاء الماضي وهو القانون الذي تأمل الحكومة أن يساعد في دعم مالياتها المتعثرة.

وكلف رئيس الوزراء المصري هشام قنديل يوم الثلاثاء عضوا بارزا في جماعة الإخوان المسلمين هو عمرو دراج بمنصب وزير التخطيط والتعاون الدولي في التعديل الوزاري وعين يحيى حامد المنتمي لجماعة الاخوان المسلمين في منصب وزير الاستثمار.

وتقرر كذلك تعيين شريف هدارة وزيرا للبترول وفياض إبراهيم وزيرا للمالية.

ولم تحقق التعديلات مطلب المعارضة بتغيير شامل لحكومة رئيس الوزراء هشام قنديل وتشكيل حكومة محايدة تشرف على الانتخابات البرلمانية المقررة في وقت لاحق من هذا العام.

وأبرز التعديل حالة الاستقطاب في المشهد السياسي المصري الذي قسم البلاد بين مرسي وحلفائه الاسلاميين وبين احزاب المعارضة التي تتهمه هو وجماعة الاخوان بالسعي للهيمنة على النظام بعد سقوط الرئيس السابق حسني مبارك.

الدولار= 6.9562 جنيه مصري تغطية صحفية إيهاب فاروق - تحرير نادية الجويلي - هاتف 0020225783292

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below