صعود طفيف للأسهم المصرية صباحا وسط سيولة محدودة

Thu Aug 29, 2013 9:02am GMT
 

0846 جمت - أدت مشتريات المتعاملين الأجانب لصعود المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية في بداية معاملات اليوم الخميس بعد جلستين من التراجع وسط احتمال شن هجوم عسكري وشيك على سوريا.

وارتفع المؤشر الرئيسي 2.1 بالمئة ليصل إلى 5240.9 نقطة والمؤشر الثانوي 0.2 بالمئة إلى 436.3 نقطة.

وبلغت قيم التداول 10.817 مليون جنيه.

وأظهرت بيانات البورصة أن تعاملات الأجانب مالت إلى الشراء بعكس تعاملات المصريين والعرب.

وقال محسن عادل من بايونيرز لإدارة صناديق الاستثمار "ما نراه الان هو ارتدادة صعودية لأعلى بعد التراجعات الحادة أمس وأول أمس."

وصعدت اسهم السويدي 2.4 بالمئة وبايونيرز 2.1 بالمئة واوراسكوم للاتصالات 1.8 بالمئة وبالم هيلز 1.35 بالمئة.

ونصح عادل المتعاملين "بقراءة المشهد السياسي دون المبالغة سواء بالتفاؤل او التشاؤم وتحين الفرص الاستثمارية في السوق."

وكسبت أسهم القلعة 1.3 بالمئة وهيرميس 1.4 بالمئة وطلعت مصطفى 1.03 بالمئة والمصرية للاتصالات 1.6 بالمئة والتجاري الدولي 0.3 بالمئة.

  يتبع