2 كانون الثاني يناير 2014 / 17:13 / منذ 4 أعوام

بورصة دبي تصعد 3% وسط بداية قوية لعام 2014 في المنطقة

من أندرو تورشيا

دبي 2 يناير كانون الثاني (رويترز) - قفز مؤشر سوق دبي الرئيسي ثلاثة في المئة اليوم الخميس مسجلا أعلى إغلاق له منذ أكتوبر تشرين الأول 2008 وسط بداية قوية للعام الجديد في بورصات الشرق الأوسط الرئيسية بدعم من توقعات بنمو اقتصادي جيد هذا العام.

وقادت شركات دبي ذات الأسهم القيادية صعود السوق مع ارتفاع سهم إعمار العقارية 3.1 في المئة وسهم بنك الامارات دبي الوطني 4.7 في المئة وسهم سوق دبي المالي البورصة الوحيدة المدرجة في المنطقة 1.6 في المئة.

ومن المتوقع أن تكون الشركات العقارية من بين المستفيدين الرئيسيين مع بدء دبي الاستثمار هذا العام استعدادا لاستضافة معرض ورلد إكسبو 2020 في الوقت الذي سيؤدي فيه قرار إم.إس.سي.آي لمؤشرات الأسواق برفع تصنيف الامارات إلى وضع السوق الناشئة إلى جذب مزيد من الأموال الأجنبية لأسواقها.

وقفز سهم بنك دبي الإسلامي 11.9 في المئة مسجلا أكبر مكسب له في يوم واحد خلال عامين على الأقل. وقال البنك الشهر الماضي إنه سيرفع الحد الأقصى للملكية الأجنبية في أسهم رأس المال لتسهيل عمليات الشراء من المستثمرين الدوليين الكبار من المؤسسات.

وزاد سهم دبي للاستثمار المملوكة للدولة 2.8 في المئة بعدما توقعت الشركة زيادة أرباح 2013 بنحو 150 في المئة عن 2012.

وارتفعت بورصات الخليج الأخرى مواصلة الاتجاه الصعودي منذ العام الماضي.

وزاد مؤشرا أبوظبي وقطر 1.6 في لمئة لكل منهما.

وقفز سهم بنك أبوظبي التجاري 6.2 في المئة ليصل سعره إلى مستوى لم يسبق له مثيل منذ يونيو حزيران 2006.

وأظهر مسح لرويترز لكبار مديري الصناديق في الشرق الأوسط نشر في آخر يوم من 2013 إن ثلثهم يتوقعون زيادة مخصصات أسهم الشرق الأوسط في الثلاثة أشهر القادمة في حين لم يتوقع أحد خفضها.

وارتفع المؤشر الرئيسي للسوق السعودية 0.2 في المئة فقط لكنه صعد 0.8 في المئة أمس الأربعاء حينما كانت الأسواق الأخرى مغلقة مسجلا أعلى مستوى له منذ سبتمبر أيلول 2008.

وشهدت أسهم البتروكيماويات تداولا نشطا مجددا في ظل آمال في اقتصاد عالمي قوي هذا العام رغم تراجع سهم الشركة السعودية للصناعات الرئيسية (سابك) 0.2 في المئة بعدما صعد أمس 1.8 في المئة.

وهوى سهم روان لمواد البناء ومقرها الرياض تسعة في المئة إلى 63.50 ريال متراجعا للمرة الأولى منذ إدراجه في السوق في 24 ديسمبر كانون الأول بسعر طرح عام أولي بلغ 36 ريالا.

وزاد مؤشر سوق الكويت 0.1 في المئة وتواجه السوق ضغوطا جراء استمرار التوتر بين مجلس الوزراء والبرلمان وهو ما يعرقل السياسة الاقتصادية للبلاد.

وفي سلطنة عمان ارتفع مؤشر سوق مسقط للأوراق المالية 0.3 في المئة. وأعلن وزير الشؤون المالية درويش البلوشي مسودة ميزانية 2014 التي تتضمن زيادة الإنفاق الحكومي خمسة في المئة فقط عن 2013 وذلك بعد زيادات كبيرة على مدى الثلاث سنوات الماضية.

وزاد المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية 0.4 في المئة مع تركيز المستثمرين على دلالات على أن المساعدات الخليجية ستنعش الاقتصاد بدرجة أكبر من اهتمامهم بالاضطرابات السياسية.

وقفز سهم العربية للاستثمار عشرة في المئة مسجلا الحد الأقصى للصعود اليومي بينما ارتفع سهم المجموعة المالية هيرميس 1.4 في المئة بعدما عينت خالد الليثي رئيسا للقطاع المالي في الشركة. وكان الليثي يشغل المنصب نفسه في أوراسكوم تليكوم. وقالت هيرميس إنها استحوذت مؤخرا على حصة نسبتها 65 في المئة في بنك الاعتماد اللبناني في إطار سعيها للتوسع في أنشطة التجزئة والأنشطة التجارية المصرفية.

وفيما يلي إغلاق مؤشرات أسواق الأسهم في الشرق الأوسط:

دبي.. ارتفع المؤشر ثلاثة في المئة إلى 3472 نقطة.

أبوظبي.. صعد المؤشر 1.6 في المئة إلى 4359 نقطة.

قطر.. زاد المؤشر 1.6 في المئة إلى 10545 نقطة.

السعودية.. ارتفع المؤشر 0.2 في المئة إلى 8618 نقطة.

الكويت.. زاد المؤشر 0.1 في المئة إلى 7550 نقطة.

سلطنة عمان.. صعد المؤشر 0.3 في المئة إلى 6889 نقطة.

مصر.. ارتفع المؤشر 0.4 في المئة إلى 6811 نقطة.

البحرين.. هبط المؤشر 0.1 في المئة إلى 1248 نقطة. (إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below