اتصالات مصر تدرس طرح أسهمها في سوق المال

Mon Mar 17, 2014 10:16am GMT
 

القاهرة 17 مارس آذار (رويترز) - قالت شركة اتصالات مصر التابعة لشركة اتصالات الإماراتية المملوكة لحكومة أبوظبي إنها تدرس طرح أسهمها في بورصة مصر في التوقيت المناسب.

وأضافت الشركة في بيان صحفي حصلت رويترز على نسخة منه إن هناك "بيوت خبرة ومستشارين ماليين ودوليين يدرسون الفرص والتوقيت المناسب لطرح الاكتتاب العام."

ومنذ طرح أسهم عامر جروب في 2010 لم يجر قيد أي طروحات أولية كبيرة جديدة في بورصة مصر.

ونقلت اتصالات مصر في البيان على لسان إيهاب رشدي الرئيس التنفيذي للقطاع المالية إن شركته "كانت على وشك التعاقد مع مؤسسات متخصصة لإدارة عملية الطرح إلا أن الأحداث السياسية والأوضاع التي شهدتها البلاد أدت إلى اتخاذ قرار بتأجيل عملية الطرح."

وكانت اتصالات مصر تسعى لطرح أسهمها منذ بضع سنوات لكن مصر شدت العديد من المصاعب الأمنية والاقتصادية منذ الإطاحة بالرئيس الأسبق حسني مبارك في انتفاضة شعبية عام 2011.

وقال رشدي "اتصالات مازالت تدرس الخيار الأفضل لطرح أسهمها بالبورصة والسوق المناسب لها سواء داخل البورصة المصرية أو خارجها."

وتسعى بورصة مصر لجذب شركات جديدة إليها لتعزيز النشاط وتعويض خروج أسهم كبيرة مؤخرا.

وأضاف رشدي ان شركته تتوقع الإنتهاء من دراسة الطرح "قريبا خاصة بعد المؤشرات الايجابية التي شهدتها البورصة المصرية مؤخرا في ضوء التفاؤل بعودة الأوضاع الاقتصادية إلى طبيعتها بما يؤثر ايجابيا على قرار الطرح بالبورصة وفي اطار أجواء من العدالة والشفافية."

وقامت الرقابة المالية وبورصة مصر بتعديل قواعد القيد في السوق لتسهيل قيد وطرح الشركات وجذبها إلى السوق.

وقال الرئيس التنفيذي للقطاع المالي في اتصالات مصر إن دخول شركته إلى البورصة المصرية "يتيح لها فرص تنافسية قوية بعد خروج فودافون وموبينيل ليجعلها الوحيدة من قطاع المحمول بالبورصة مما يزيد من جاذبية أسهم الشركة للمستثمرين الأجانب والمصريين.

وتعمل في مصر ثلاث شركات لخدمات الهاتف المحمول هي فودافون مصر وموبينيل واتصالات مصر التابعة لاتصالات الإماراتية. والمصرية للاتصالات هي الشركة الوحيدة التي تقدم خدمات الهاتف الثابت في البلاد ويتوقع دخولها سوق المحمول قريبا. (تغطية صحفية إيهاب فاروق - تحرير نادية الجويلي - هاتف 0020225783292)