2 حزيران يونيو 2014 / 16:23 / بعد 3 أعوام

بورصة قطر تتراجع بفعل جني الأرباح ومخاوف بشأن كأس العالم لكرة القدم

من أولجاس أويزوف

دبي 2 يونيو حزيران (رويترز) - هبطت بورصة قطر اليوم الإثنين بفعل جني الأرباح ومخاوف بشأن بطولة كأس العالم لكرة القدم بينما دفعت الأسهم العقارية سوق دبي للصعود وعوضت البورصة المصرية بعض خسائرها التي تكبدتها بسبب خطط الحكومة لفرض ضرائب على المستثمرين في السوق.

وانخفض مؤشر بورصة قطر 1.1 في المئة من أعلى مستوى إغلاق على الإطلاق سجله أمس الأحد محققا أداء أقل من أسواق الأسهم الأخرى في المنطقة. وكانت الأسهم التي قفزت بعدما أصبحت جزءا من مؤشر إم.إس.سي.آي للأسواق الناشئة الأسبوع الماضي من بين أكبر الخاسرين في البورصة.

وهبط سهم مصرف الريان المتخصص في المعاملات الإسلامية 3.9 في المئة وسهم مصرف قطر الإسلامي 3.7 في المئة وسهم بنك قطر الوطني 1.4 في المئة.

وقال شاكيل سروار رئيس إدارة الأصول لدى شركة الأوراق المالية والاستثمار (سيكو) في البحرين "ارتفعت السوق بفعل الإدراج على مؤشر إم.إس.سي.آي (للأسواق الناشئة) وهناك جني للأرباح الآن.

"السبب الآخر قد يكون المعنويات السلبية المتعلقة بالأنباء الخاصة بكأس العالم لكرة القدم."

ونفى المنظمون لاستضافة قطر لبطولة كأس العالم لكرة القدم لعام 2022 أمس الأحد اتهامات بأن فوز بلادهم باستضافة البطولة يشوبه فساد وقالوا إن محاميهم يبحثون المزاعم التي أوردتها صحيفة بريطانية.

وأصدرت قطر النفي بعدما قال جيم بويس نائب رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) إنه سيؤيد إعادة التصويت على الدولة التي ستستضيف كأس العالم لكرة القدم عام 2022 إذا ثبتت صحة المزاعم التي وردت في صحيفة صنداى تايمز.

وقال سروار إن "من السابق لأوانه التكهن" بشأن مصير كأس العالم.

وأضاف "لا أعتقد أن ذلك سيؤثر على الأسعار في السوق."

وتراجع المؤشر العام لسوق أبوظبي 0.5 في المئة مع انخفاض معظم الأسهم التي انضمت لمؤشر إم.إس.سي.آي. وهبط سهم بنك أبوظبي الوطني 1.6 في المئة وسهم بنك الخليج الأول 1.1 في المئة وسهم الدار العقارية 0.2 في المئة.

ورغم ذلك صعد سهم بنك أبوظبي التجاري 1.4 في المئة.

وارتفع مؤشر سوق دبي 1.9 في المئة مدعوما بشكل كبير بسهم إعمار العقارية الذي صعد 3.5 في المئة.

وصعد سهما الاتحاد العقارية وديار للتطوير 6.7 و3.8 في المئة على الترتيب بينما زاد سهم أرابتك القابضة للبناء 0.9 في المئة.

وارتفع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية 1.5 في المئة بعدما تراجع ثمانية في المئة في الجلستين السابقتين في رد فعل من جانب المستثمرين المحليين على ضريبة مزمعة بواقع عشرة في المئة على الأرباح الرأسمالية وتوزيعات الأرباح.

ولم يكن سبب قلق المستثمرين فقط هو فقدان بعض أرباحهم وإنما أصابهم الارتباك أيضا بخصوص طريقة تنفيذ الضريبة. وسعيا لتهدئة السوق أدخلت الحكومة تعديلات لتخفيف الضريبة المزمعة قليلا اليوم.

وقال سيباستيان حنين رئيس إدارة الأصول لدى المستثمر الوطني في أبوظبي "رأينا رد فعل مبالغا فيه أمس من جانب المستثمرين الأفراد على ما أعتقد.

"أدرك المستثمرون الأجانب أنها نقطة دخول جيدة إلى السوق."

وأضاف "في بلد مثل مصر يعاني من عجز عام كبير .. من المنطقي تحصيل ضرائب من أكبر عدد ممكن من المصادر."

وأغلق المؤشر الرئيسي للسوق السعودية مستقرا عند أعلى مستوى إغلاق له في ست سنوات 9865 نقطة مع تراجع سهم اتحاد اتصالات (موبايلي) 4.3 في المئة حيث شكل السهم أكبر ضغط على المؤشر ومحا كل المكاسب التي حققتها الأسهم الأخرى.

وقالت موبايلي ثاني أكبر مشغل لخدمات الهاتف المحمول في المملكة من حيث عدد المشتركين إنها ستخفض أرباحها للربع الثاني من العام 338.7 مليون ريال (90.3 مليون دولار) بعدما ألغت اتحاد عذيب المنافسة صفقة مشاركة في الشبكة بين الشركتين.

وفيما يلي إغلاق مؤشرات أسواق الأسهم في الشرق الأوسط:

دبي.. ارتفع المؤشر 1.9 في المئة إلى 5151 نقطة.

أبوظبي..هبط المؤشر 0.5 في المئة إلى 5134 نقطة.

قطر.. تراجع المؤشر 1.1 في المئة إلى 13551 نقطة.

السعودية.. أغلق المؤشر مستقرا عند 9865 نقطة.

مصر.. صعد المؤشر 1.5 في المئة إلى 8015 نقطة.

الكويت.. زاد المؤشر 0.7 في المئة إلى 7371 نقطة.

البحرين.. انخفض المؤشر 0.2 في المئة إلى 1458 نقطة.

سلطنة عمان.. ارتفع المؤشر 0.2 في المئة إلى 6907 نقطة. (إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below