15 آذار مارس 2015 / 13:52 / منذ عامين

بورصة مصر تصعد بعد مؤتمر شرم الشيخ والمؤشر السعودي يتراجع بفعل نزول النفط

1303 جمت - عززت آمال بانتعاش الاقتصاد بعد جذب استثمارات بعشرات المليارات من الدولارات خلال مؤتمر دعم وتنمية الاقتصاد في شرم الشيخ فيما تراجع مؤشر سوق الأسهم السعودي في نهاية تعاملات الأحد بفعل نزول النفط دون 55 دولارا للبرميل.

وصعد المؤشر المصري 0.9 بالمئة ليغلق على 9726 نقطة بعد أن قفز نحو اثنين بالمئة خلال اليوم.

وخلال المؤتمر الذي عقد على مدار ثلاثة ايام تعهدت السعودية والإمارات والكويت وسلطنة عمان بضخ استثمارات بقيمة 12.5 مليار دولار في صورة استثمارات ومساعدات وودائع بالبنك المركزي في خطوة من شأنها تعزيز مساعي الرئيس عبد الفتاح السيسي للنهوض بالاقتصاد المنهك وتحقيق نمو لا يقل عن ستة بالمئة خلال السنوات المقبلة.

كما وقعت مصر خلال المؤتمر عقودا في قطاعات الطاقة والتشييد بمليارات الدولارات مع شركات عربية وأجنبية.

وبنهاية التعاملات ارتفعت اسهم التجاري الدولي والسويدي وحديد عز والنساجون ومصر الجديدة للإسكان بنسب تراوحت بين 0.1 و 2.6 بالمئة.

وقفز سهم بالم هيلز 2.7 بالمئة ووقعت الشركة خلال المؤتمر مع وزارة الإسكان مذكرة تفاهم لإقامة مشروع عمراني متكامل على مساحة 500 فدان في القاهرة الجديدة باستثمارات ثلاثة مليارات دولار.

وبعد مكاسبها المبكرة تحولت أسهم بعض الشركات القيادية للهبوط. وانخفض سهم جلوبال تليكوم 0.8 بالمئة وطلعت مصطفى 0.3 بالمئة وسوديك 0.7 بالمئة والمصرية للاتصالات 0.4 بالمئة وبايونيرز 0.3 بالمئة.

وفي الرياض خسر المؤشر السعودي 0.64 بالمئة إلى 9628.6 نقطة وسط تداولات بقيمة 9.9 مليار ريال.

ونزل مؤشر البتروكيماويات 1.63 بالمئة على خلفية إغلاق مزيج برنت يوم الجمعة قرب أقل مستوى في شهر دون 55 دولارا للبرميل ونزوله تسعة بالمئة على مدار الأسبوع بفعل صعود الدولار وتحذير وكالة الطاقة الدولية من تفاقم تخمة الإمدادات.

وتراجعت 104 أسهم من بين 161 سهما جرى التداول عليها اليوم فيما صعد 53 سهما واستقرت أربعة أسهم دون تغيير.

وهبط سهم السعودية للكهرباء 6.6 بالمئة مسجلا أكبر الخسائر على المؤشر.

ونزلت أسهم صافولا وسابك وسامبا وساب والاتصالات وكيان والراجحي وموبايلي وتصنيع بنسب بين 0.5 و 3.9 بالمئة.

في المقابل ارتفعت أسهم جبل عمر وجرير والإنماء وطيبة القابضة والمملكة والمراعي والطيار بنسب تراوحت بين 0.7 و 4.4 بالمئة.

----------------------

0955 جمت - أغلقت مؤشرات بورصة الكويت اليوم الأحد منخفضة واتسمت الجلسة بتواضع التداولات التي بلغت قيمتها 13.7 مليون دينار.

وأغلق مؤشر كويت 15 للأسهم القيادية منخفضا 0.08 في المئة إلى 1081.48 نقطة كما هبط المؤشر السعري 0.63 في المئة إلى 6473.33 نقطة.

وقال مجدي صبري المحلل المالي لرويترز إن هناك موجة عامة من الهبوط للبورصات الخليجية اليوم مبينا أن هبوط قيمة التداول في البورصة هو مؤشر سلبي ويدل على عزوف المتداولين "وأن الثقة غير موجودة بالبورصة."

وأضاف أن الجدل الذي ثار حول بيت التمويل الخليجي وإعلان تخفيض رأسماله بنسبة 60 بالمئة لشطب الخسائر ثم إيقاف تداول السهم كل ذلك ساهم إلى حد كبير في هبوط بورصة الكويت.

وارتفعت أسهم بنك الكويت الوطني 1.1 في المئة وأجيليتي 1.2 في المئة وأريد 1.4 في المئة.

وهبطت أسهم زين وبنك الكويت الدولي 1.9 في المئة وبنك وربة 1.8 في المئة وفيفا 1.2 في المئة.

---------------------------

0830 جمت - استهلت البورصة المصرية تعاملات الأحد على صعود قوي وسط ارتفاع كافة الأسهم المدرجة على المؤشر الرئيسي بعدما نجح مؤتمر دعم الاقتصاد في شرم الشيخ في جذب استثمارات بعشرات المليارات من الدولارات من شركات كبرى ومستثمرين أجانب وتعهدت دول الخليج خلاله بتقديم مساعدات جديدة للبلاد.

وقفز المؤشر نحو اثنين بالمئة في مستهل التعاملات قبل أن يقلص مكاسبه إلى 1.6 بالمئة عند 9793.2 نقطة بحلول الساعة 0833 بتوقيت جرينتش.

ومن بين 30 سهما مدرجة على المؤشر الرئيسي سجل 27 سهما ارتفاعات بين 0.3 و 4.2 بالمئة فيما استقرت ثلاثة أسهم أخرى دون تغيير.

وقال وائل عنبة العضو المنتدب لشركة الأوائل لإدارة المحافظ "نتائج المؤتمر الاقتصادي تؤسس قاعدة جديدة لاتجاه صاعد متوسط إلى طويل الأجل. ستكون قيمة السيولة بالسوق المعيار الأهم خلال جلسة اليوم وليس نسبة الصعود."

وأضاف "من المتوقع أن تتجاوز السيولة اليوم المتوسط اليومي الذي يتراوح بين 400 - 500 مليون جنيه وأن تصل بنهاية التعاملات لأكثر من 700 مليون."

وتابع أن النتائج الإيجابية للمؤتمر ستعزز أداء البورصة وتساعد على دخول أموال جديدة إليها في الأيام المقبلة.

ومنحت دول الخليج دعما جديدا لحليفتها مصر إذ تعهدت في مؤتمر شرم الشيخ الاقتصادي يوم الجمعة بضخ 12 مليار دولار في صورة استثمارات وودائع بالبنك المركزي في خطوة من شأنها تعزيز مساعي الرئيس عبد الفتاح السيسي للنهوض بالاقتصاد المنهك وتحقيق نمو لا يقل عن ستة بالمئة خلال السنوات المقبلة.

وتأمل مصر أن يعرض المؤتمر صورة لاستقرار البلاد بما يعزز ثقة المستثمرين بعد أربع سنوات من الاضطرابات السياسية عقب انتفاضة عام 2011 التي أطاحت بحسني مبارك.

وتعول الحكومة على المؤتمر لمضاعفة الاستثمارات الأجنبية إلى مثليها في السنة المالية الحالية لتصل إلى ثمانية مليارات دولار كما تأمل بتوقيع اتفاقات تصل قيمتها إلى 20 مليار دولار في التجمع الذي وصفه رئيس الوزراء ابراهيم محلب بأنه "بداية رحلة نحو مستقبل أكثر اشراقا لكل المصريين."

وارتفعت أسهم العقارات في السوق اليوم على خلفية آمال بانتعاش القطاع بعدما قال وزير الإسكان المصري مصطفى مدبولي يوم الجمعة إن مصر تخطط لبناء عاصمة إدارية جديدة شرقي القاهرة في غضون خمس إلى سبع سنوات بتكلفة 45 مليار دولار‭‭‭‭‭‭‭‭‭‭‭‬‬‬‬‬‬.

وقفز أسهم بالم هيلز 4.2 بالمئة وعامر جروب 1.8 بالمئة وزادت اسهم سوديك وطلعت مصطفى 0.8 بالمئة و0.3 بالمئة على الترتيب.

وارتفعت اسهم التجاري الدولي والسويدي ومدينة نصر للإسكان وحديد عز وهيرميس والمصرية الكويتية وجلوبال تليكوم وبايونيرز والمصرية للاتصالات بنسب تراوحت بين 0.6 و 3.6 بالمئة.

-------------------

0805 جمت - أدى نزول سعر النفط إلى انخفاض مؤشر سوق الأسهم السعودية في مستهل تعاملات اليوم الأحد إذ أحدثت خسائر أسهم البتروكيماويات ضغوطا على السوق.

ونزل المؤشر 0.7 بالمئة إلى 9629 نقطة.

وخسر مؤشر البتروكيماويات 1.2 بالمئة في حين نزل مؤشر البنوك 1.01 بالمئة ويشكل المؤشران نحو 60 بالمئة من قيمة السوق.

وأغلق برنت قرب أقل مستوى في شهر دون 55 دولارا للبرميل يوم الجمعة ونزل تسعة بالمئة على مدار الأسبوع الاسبوع بفعل صعود الدولار وتحذير وكالة الطاقة الدولية من تفاقم تخمة الإمدادات.

ومن بين 159 سهما جرى التداول عليها صباحا نزل 122 سهما واستقرت خمسة أسهم دون تغيير وصعد 32 سهما.

وقاد التراجعات سهم سابك القيادي بخسائر 1.3 بالمئة تلاه سهما صافولا والراجحي بخسائر 2.3 بالمئة و0.9 بالمئة على الترتيب.

وانخفضت أسهم سامبا وكيان والاتصالات السعودية والسعودي الفرنسي والعربي الوطني وساب والكهرباء والمراعي بين 0.9 و2.8 بالمئة.

في المقابل ارتفعت أسهم الطيار 3.03 بالمئة و طيبة القابضة 3.1 بالمئة وجبل عمر 0.5 بالمئة ومكة للتعمير 1.01 بالمئة وجرير 0.3 بالمئة.

--------------------

0704 جمت - نزلت أسواق الخليج في التعاملات المبكرة اليوم الأحد بعدما انخفضت أسعار النفط من جديد الا أن سهم شركة اوراسكوم كونستراكشون المدرج في دبي ارتفع.

وأغلق مزيج برنت الخام قرب أقل مستوى في شهر عند أقل من 55 دولارا للبرميل يوم الاحد ونزل تسعة بالمئة خلال الاسبوع بفعل صعود الدولار وتحذير وكالة الطاقة الدولية من تفاقم تخمة الامدادات في السوق.

ونزل مؤشر دبي واحدا في المئة وفقد بنك الاستثمار البحريني بيت التمويل الخليجي بالحد الاقصى المسموح به ويبلغ عشرة في المئة بعد أن أوصي البنك بعدم صرف توزيعات نقدية عن عام 2014.

وتحول بيت التمويل الخليجي لتحقيق أرباح العام الماضي ولكنه ذكر في بيان اليوم أنه يتعين معالجة تراكم الخسائر قبل صرف توزيعات نقدية.

وقفز سهم اوراسكوم كونستراكشون المدرج في بورصة ناسداك دبي الاصغر أربعة في المئة وكان قد نزل 12.5 في المئة عن سعر الطرح العام الأولي في الاسبوع الماضي ويرجع ذلك على ما يبدو لمبيعات من مستثمرين مصريين للحصول علي عملة صعبة. والسهم مدرج في بورصتي دبي والقاهرة.

ويوم الجمعة قال وزير الإسكان المصري مصطفى مدبولي إن مصر تخطط لبناء عاصمة إدارية جديدة شرقي القاهرة في غضون خمس إلى سبع سنوات بتكلفة 45 مليار دولار‭‭‭‭‭‭‭‭‭‭‭ ‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬ومن شأن ذلك ان يعزز قطاع البناء.

ونزل مؤشر أبوظبي 0.2 في المئة في حين عوض بنك أبوظبي الوطني خسائره وقفز ثلاثة في المئة قبل موعد تسجيل التوزيعات النقدية.

ونزل مؤشر قطر 0.4 بالمئة ونزل سهم صناعات قطر واحدا في المئة.

--------------------------

0655 جمت - هبطت الأسهم المضاربية الصغيرة في بورصة الكويت في مستهل تداولات اليوم الأحد حيث انخفض المؤشر الرئيسي 1.15 في المئة إلى 6439 نقطة ومؤشر كويت 15 للأسهم القيادية 0.1 في المئة إلى 1081 نقطة.

وقال نواف الشايع المحلل الاقتصادي لرويترز إن سهم تمويل الخليج الذي اعتبره "ميزان السوق" هو الذي قاد البورصة للهبوط بعد أن قالت إحدى الصحف أن الشركة البحرينية تعتزم شطب الخسائر المتراكمة.

وأضاف الشايع أن هناك سببا آخر لهبوط البورصة يتعلق "بوجود شعور لدى المتداولين أن ىالحكومة تعطي ظهرها لبورصة الكويت بينما تدفع المليارات بالخارج."

وهبطت أسهم أغذية 0.7 في المئة وبيتك 1.9 في المئة وبنك برقان واحد في المئة وبنك بوبيان 1.1 في المئة.

كما هبط سهم زين 1.9 في المئة إلى 510 فلوس بعد أن قالت الشركة الكويتية إن محكمة التمييز العراقية أصدرت قرارا نهائيا يعفي زين العراق من دفع غرامة قدرها 4.5 مليار دولار لشركة اتصالات أخرى بينما أيدت لجنة حكومية قرارا سابقا لهيئة الإعلام والاتصال العراقية بتغريم زين العراق 100 مليون دولار في قضية أخرى.

وفي الأسهم الصغيرة هبط سهم تمويل خليج 10.6 في المئة والمستثمرون وميادين 6.2 في المئة والمدينة ثلاثة في المئة.

وارتفعت أسهم بنك الكويت الوطني 1.1 في المئة وأجيليتي 1.2 في المئة والقرين القابضة 3.9 في المئة. (تغطية صحفية مروة رشاد في الرياض - تحرير نادية الجويلي)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below