17 آذار مارس 2015 / 13:43 / منذ عامين

المؤشر الأردني يتراجع بفعل بيوعات في أسهم قيادية

1325 جمت - واصلت البورصة الأردنية انخفاضها للجلسة الثانية لتصل لأدنى مستوى منذ ستة أسابيع بفعل بيوعات في أسهم قيادية كالملكية الأردنية عقب الإعلان عن خسائر أكثر في العام الماضي.

وأغلق المؤشر العام للأسهم اليوم الثلاثاء متراجعا بنسبة 0.92 بالمئة إلى 2161.47 نقطة كما انخفضت قيمة التداول إلى 9.7 مليون دينار مقارنة مع 15.4 مليون دينار في الجلسة السابقة.

وقال معن الصالح محلل مالي إن البيع اليوم كان أسهم ذات ثقل تؤثر بشكل مباشر على حركة المؤشر كالملكية وبنك الإسكان.

وأضاف الصالح "نلاحظ أيضا أن أسهم المضاربة مازالت تواجه ضغوطا كبيرة من عمليات لجني الأرباح."

وانخفض سهم الملكية الأردنية خمسة بالمئة إلى 0.57 دينار وسهم الاتصالات الأردنية 0.92 بالمئة إلى 3.21 دينار.

وارتفع سهم مصفاة البترول 0.19 بالمئة إلى 5.04 دينار.

---------------------

1255 جمت - انخفض مؤشر سوق الأسهم السعودي بنهاية تعاملات الثلاثاء وسط تراجع واسع النطاق لمعظم الأسهم المدرجة في ظل غياب المحفزات الداخلية وهو ما يجعل السوق عرضة للتأثر بأسعار النفط.

وخسر المؤشر 1.43 بالمئة ليغلق عند 9303.13 نقطة وسط تداولات 10.4 مليار ريال.

وتراجع سعر مزيج برنت الخام اليوم الثلاثاء حيث جرى تداوله عند 53.11 دولارا للبرميل وهو أدنى مستوى له منذ مطلع فبراير شباط وذلك مع تزايد المخاوف من تفاقم تخمة المعروض.

وهبط مؤشر البتروكيماويات 2.6 بالمئة فيما خسر مؤشر البنوك 1.7 بالمئة. ومن بين 162 سهما جرى التداول عليها انخفض 124 سهما فيما صعد 38 سهما فقط.

وسجل سهما سابك والراجحي القياديان أكبر الخسائر على المؤشر ونزلا 4.1 بالمئة و1.5 بالمئة على الترتيب.

كما انخفضت أسهم العربي الوطني وساب ومعادن وسامبا والسعودي الفرنسي والاستثمار الصناعي بنسب بين 1.2 و3.6 بالمئة.

في المقابل أنهى سهم بترورابغ التعاملات مرتفعا 3.3 بالمئة بعد توقيع اتفاق تمويل بقيمة 19.4 مليار ريال لمشروع رابغ2 الذي يشمل توسعة عمليات الشركة وزيادة طاقتها الانتاجية.

وارتفعت أسهم مكة للتعمير 1.7 بالمئة والنقل البحري 1.6 بالمئة ودار الاركان 0.5 بالمئة.

--------------------

1235 جمت - ارتفعت المؤشرات المصرية خلال معاملات اليوم الثلاثاء بشكل طفيف وسط سيولة هزيلة وشراء من الأجانب على سهم البنك التجاري الدولي صاحب أكبر وزن نسبي في المؤشر الرئيسي.

وصعد المؤشر الرئيسي للسوق 0.34 بالمئية ليغلق عند 9561.3 نقطة والمؤشر الثانوي 0.03 بالمئة ليغلق عند 549.5 نقطة.

وبلغت قيم التداول 507.545 مليون جنيه.

ومالت معاملات الأجانب للشراء بينما اتجهت معاملات المصريين والعرب إلى البيع واستحوذت المؤسسات على أكثر من 73 بالمئة من تداولات اليوم.

وكسب سهم التجاري الدولي 0.75 بالمئة وأوراسكوم كونستراكشون 6.2 بالمئة والسويدي الكتريك ثمانية بالمئة وجي.بي اوتو 6.6 بالمئة.

وقال هاني حلمي من الشروق للوساطة في الأوراق المالية "هناك حالة من التشبع الشرائي في الأسهم وهذا سبب ضعف السيولة منذ فترة.. السوق في حاجة لطرح مشروعات حكومية جديدة يمكنها جذب شرائح جديدة من المستثمرين للسوق."

وخسرت أسهم أوراسكوم للاتصالات 1.7 بالمئة وطلعت مصطفى 1.3 بالمئة وهيرميس 0.8 بالمئة وحديد عز والقلعة 1.1 بالمئة.

---------------------

0940 جمت - أغلقت بورصة الكويت اليوم الثلاثاء على هبوط لليوم الثالث على التوالي بسبب غياب المحفزات.

وطال الهبوط الأسهم القيادية بشكل رئيسي وسط حالة من القلق لدى المتداولين.

وأغلق مؤشر كويت 15 للأسهم القيادية منخفضا 0.9 في المئة إلى 1063.49 نقطة كما تراجع المؤشر السعري 0.03 في المئة إلى 6444.14 نقطة.

وقال عدنان الدليمي مدير شركة مينا للاستشارات لرويترز إن هناك "حالة من الاحباط وانعدام الثقة" لدى المتداولين بالسوق بسبب الهبوط المتواصل للأسهم لاسيما أن هذا الهبوط اصاب الأسهم الثقيلة بعد أن كان مقتصرا على الأسهم الصغيرة والمضاربية.

وحول تأثير تصريح وزير التجارة الكويتي بأن الحكومة تدرس فرض ضرائب على الشركات قال الدليمي إن هذا الأمر ساهم في هبوط البورصة التي هي "بحاجة إلى قرارات تحفيزية وليس تثبيطية.. هذا التصريح في هذا التوقيت يزيد من معاناة السوق فضلا عن الوضع السياسي المحتقن."

وقدم وزير الكهرباء والماء والأشغال العامة أمس استقالته وسط تهديدات من عدد من النواب باستجوابه بسبب انقطاع الكهرباء عن أجزاء واسعة من البلاد الشهر الماضي.

وهبطت أسهم بيت التمويل الكويتي 1.3 بالمئة وبنك الكويت الوطني 1.1 بالمئة وزين 1.96 بالمئة وأجيليتي 1.2 بالمئة.

وارتفعت أسهم فيفا 1.2 بالمئة وألافكو 1.85 وإيفا 2.9 بالمئة.

---------------------

0843 جمت - قفز سهم شركة بترورابغ السعودية خمسة بالمئة في مستهل تعاملات الثلاثاء بعدما قالت الشركة إنها حصلت على تمويل بقيمة 19.4 مليار ريال لمشروع "رابغ2" لكن مؤشر السوق تراجع صباحا فيما سجل المؤشر المصري ارتفاعا طفيفا مع تعافي الأسهم من موجة خسائر سجلتها أمس.

وسجل سهم بترورابغ رابغ أكبر المكاسب على المؤشر السعودي بعد الإعلان عن التمويل للمشروع الذي تقدر تكلفته عند 30 مليار ريال والذي من المتوقع أن يبدأ الإنتاج في منتصف 2016.

وسيشمل مشروع رابغ2 توسعة المرافق القائمة للشركة وزيادة الطاقة الإنتاجية لبعض المنتجات وإضافة منتجات جديدة.

لكن المؤشر السعودي تراجع 0.5 بالمئة إلى 9392 نقطة لينزل دون أدنى مستوياته في أسبوعين والتي سجلها بنهاية تعاملات أمس.

وقاد التراجعات سهم سابك القيادي بخسائر 1.9 بالمئة.

ونزلت اسهم الإنماء وسامبا والبحري والراجحي والاستثمار الصناعي والسعودي الفرنسي وجرير بنسب تراوحت بين 0.7 و1.7 بالمئة.

في المقابل ارتفعت اسهم صافولا وموبايلي 0.9 بالمئة وجبل عمر 0.7 بالمئة.

وفي القاهرة فتح المؤشر الرئيسي على هبوط لكنه سرعان ما استراد خسائره وتحول للصعود.

وتعافت الأسهم القيادية بعد موجة خسائر منيت بها أمس دفعت المؤشر للنزول 2.03 بالمئة. وصعد المؤشر الرئيسي للبورصة 0.10 بالمئة إلى 9538.2 نقطة صباح الثلاثاء.

وقاد الارتفاعات سهما طلعت مصطفى وجلوبال تليكوم بمكاسب 0.6 بالمئة و1.3 بالمئة على الترتيب.

كما ارتفعت أسهم السويدي وهيرميس والمصرية للاتصالات وسوديك وعامر جروب والنساجون وبالم هيلز وحديد عز بنسب تراوحت بين 0.4 و 0.9 بالمئة.

في المقابل انخفضت أربعة أسهم كان أبرزها سهم جهينة الذي خسر 0.8 بالمئة.

---------------------

0710 جمت - سجلت معظم أسواق الأسهم الخليجية تحركات محدودة في التعاملات المبكرة اليوم الثلاثاء مع استقرار أسعار النفط.

واستقر سعر خام برنت قرب 54 دولارا للبرميل اليوم بعد أن لامس أدنى مستوياته في ستة أسابيع 52.50 دولار للبرميل في الجلسة السابقة.

وانخفض مؤشر سوق دبي 0.4 بالمئة مع انقسام الأسهم المدرجة عليه مناصفة بين الربح والخسارة. وكان المؤشر هوى بنسبة 5.1 بالمئة في وقت سابق هذا الأسبوع.

وزاد المؤشر العام لسوق أبوظبي 0.3 بالمئة بدعم من سهمي اتصالات وبنك أبوظبي التجاري 0.4 و0.8 بالمئة على الترتيب.

وتراجع مؤشر السوق القطرية 0.3 بالمئة مع نزول أسهم صناعات قطر والخليج الدولية للخدمات 0.5 بالمئة و1.7 بالمئة على الترتيب إذ أنهما من الشركات التي تتأثر بأسعار النفط. وارتفع سهم مصرف قطر الإسلامي واحدا بالمئة وكان الداعم الرئيسي للسوق.

-------------------------

0655 جمت - واصلت مؤشرات بورصة الكويت اليوم الثلاثاء هبوطها في التداولات الصباحية بعد هبوط متتالي على مدى اليومين الماضيين.

وانخفض المؤشر الرئيسي للبورصة 0.74 بالمئة إلى 6399 نقطة ومؤشر كويت 15 للأسهم القيادية 0.64 بالمئة إلى 1066.3 نقطة.

وقال مجدي صبري المحلل المالي لرويترز إن بورصة الكويت "تمر بموجة عامة من الهبوط ..هذا هو الاتجاه السائد الآن."

وأشار إلى أن عودة أسعار النفط للانخفاض ساهمت أيضا في التأثير سلبا على معنويات المتداولين.

وأضاف صبري أن البورصة متأثرة أيضا بهبوط سهم بيت التمويل الكويتي (بيتك) وهو أحد الأسهم الثقيلة وذات التأثير الكبير على المؤشرات حيث يتم تداوله اليوم بدون أرباح بعد أن وافقت الجمعية العمومية التي عقدت أمس على توزيعات أرباح سنة 2014.

وقال صبري أن تصريح وزير التجارة الكويتي بأن الحكومة تدرس فرض ضرائب على الشركات الكويتية سيؤثر سلبا على البورصة.

وقد نقلت وكالة الأنباء الكويتية عن وزير التجارة والصناعة عبد المحسن المدعج قوله إن بلاده التي تأثرت كثيرا بهبوط أسعار النفط تدرس فرض ضرائب على الشركات المحلية والأجنبية العاملة في الكويت.

وذكر الوزير أن الكويت تتعاون مع صندوق النقد الدولي لبحث آلية تطبيق الضريبة على الشركات.

وانخفض سهم بيتك 2.6 بالمئة إلى 750 فلسا كما هبطت أسهم زين 1.96 بالمئة وأجيليتي 1.2 بالمئة وبنك برقان 1.1 بالمئة.

وارتفعت أسهم اكتتاب 2.7 بالمئة وتسهيلات 1.9 بالمئة وهيتس تلكوم 1.7 بالمئة. (تغطية صحفية هبة العيساوي في عمان - تحرير نادية الجويلي)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below