القلعة المصرية تبيع حصتها في "المصريين" الغذائية مقابل 50 مليون جنيه

Tue Dec 1, 2015 8:07am GMT
 

القاهرة أول ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قالت شركة القلعة إحدى أكبر شركات الاستثمار في مصر اليوم الثلاثاء إن شركة جذور التابعة لها وقعت اتفاقا مع مستثمر مصري لبيع حصتها في شركة مصر أكتوبر للصناعات الغذائية "المصريين" مقابل 50 مليون جنيه (6.4 مليون دولار).

وتبلغ حصة القلعة بشكل غير مباشر في المصريين نحو 55 بالمئة.

وأضافت الشركة في بيان إلى بورصة مصر اليوم إن شركة تابعة لمجموعة جذور التابعة لها باعت في السودان مصنعين "للحلاوة الطحينية والبسكويت لمستثمر سوداني مقابل 4.25 مليون دولار."

وتبلغ حصة القلعة بشكل غير مباشر في الشركة السودانية (‭‭RIS‬) نحو 55 بالمئة.

وتأسست القلعة في عام 2004 كشركة استثمار مباشر تشتري حصصا في شركات صغيرة وتقوم بتنميتها وبيعها محققة أرباحا. وبدأت في التحول إلى شركة قابضة بعدما واجهت صعوبات في أعقاب الأزمة المالية العالمية في عام 2008 ثم تلقت ضربة بعد قيام الانتفاضة في مصر في عام 2011.

وفي إطار إعادة الهيكلة تركز القلعة اهتمامها على مجالات الطاقة والنقل والتعدين والأسمنت وتتخارج تدريجيا من الاستثمارات في القطاعات الأخرى.

وقالت القلعة "تلك الاتفاقات ستؤدي إلى تخفيض الديون المجمعة لمجموعة جذور بنحو 20 مليون جنيه."

وباعت القلعة في وقت سابق من نوفمبر تشرين الثاني حصتها في الرشيدي الميزان المصرية مقابل 518 مليون جنيه.

(الدولار= 7.83 جنيه مصري) (تغطية صحفية إيهاب فاروق - تحرير نادية الجويلي - هاتف 0020223948031)