البورصة المصرية ترتفع مدعومة بوديعة السعودية وتباين أسواق الأسهم الخليجية

Thu Oct 13, 2016 4:05pm GMT
 

من سيلين أسود

دبي 13 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - ارتفعت البورصة المصرية اليوم الأربعاء مع ترحيب المستثمرين بأنباء عن قيام السعودية بإيداع ملياري دولار في البنك المركزي المصري بينما تباينت أسواق الأسهم الخلجية.

وصعد المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية 3.9 في المئة لتغلق على 8505 نقاط في أكثف تداولات منذ أغسطس آب.

وقفز سهم جلوبال تليكوم 11.6 في المئة إلى 5.20 جنيه مصري وارتفع سهم المجموعة المالية-هيرميس 4.4 في المئة.

وأوردت وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية الرسمية نبأ الوديعة السعودية مساء أمس الأربعاء قائلة إنها ستدعم احتياطيات البنك المركزي من النقد الأجنبي.

وأبلغ رئيس الوزراء المصري شريف إسماعيل رويترز اليوم الخميس أن مصر تسلمت الوديعة في سبتمبر أيلول حيث أدرجت في الاحتياطيات الأجنبية لذلك الشهر والتي بلغت 19.6 مليار دولار.

ورغم ذلك رحب المستثمرون بالأنباء لأنها على ما يبدو تقرب مصر من إبرام اتفاق قرض بقيمة 12 مليار دولار مع صندوق النقد الدولي والذي يعتمد أيضا على حصول القاهرة على دعم آخر.

وأدت الوديعة أيضا إلى تهدئة المخاوف من أن توقف السعودية دعمها المالي لمصر. وسرت تلك المخاوف في وقت سابق من الأسبوع حينما قال مسؤول حكومي إن أرامكو السعودية أبلغت المؤسسة المصرية العامة للبترول بأنها أوقفت إمدادات المنتجات النفطية إلى مصر.

وتسبب ذلك في هبوط الجنيه المصري بأكثر من عشرة في المئة مقابل الدولار في السوق الموازية إلى مستويات منخفضة قياسية.   يتبع