الجزائر تنفي تحديد سعر لشراء حصة في جازي

Thu Mar 29, 2012 1:14pm GMT
 

(لإضافة تعليق محلل وتفاصيل وخلفية)

الجزائر 29 مارس اذار (رويترز) - قال كريم جودي وزير المالية الجزائري إنه لم يتم الاتفاق بعد على سعر لشراء الحكومة المزمع لحصة 51 بالمئة في جازي الوحدة الجزائرية لفيمبلكوم مضيفا أن المحادثات قد تمتد لشهور.

وجاءت تلك التصريحات بعدما أبلغ مصدر رفيع بوزارة المالية الجزائرية رويترز أمس الأربعاء أن الجزائر ستدفع 6.5 مليار دولار للاستحواذ على حصة مسيطرة في جازي مما دفع أسهم فيمبلكوم للصعود في بورصة نيويورك.

وأبلغ جودي الصحفيين بعد جلسة برلمانية أن المفاوضات مازالت جارية لتحديد القيمة الحقيقية للوحدة.

وشكك محللون على الفور في هذا الرقم وقالوا إنه يتجاوز بكثير توقعات السوق وإنه يشير على الارجح إلى القيمة المتفق عليها لجازي ككل وليس للسعر الذي قد تدفعه الجزائر لشراء 51 بالمئة من الوحدة.

وقالت نادين غبريال مساعد نائب الرئيس لبحوث الأسهم لدى المجموعة المالية-هيرميس في القاهرة لرويترز "توقعنا 6.5 مليار دولار للوحدة بأكملها وليس حصة قدرها 51 في المئة. تراوحت توقعاتنا بين 4.5 و 6.5 مليار دولار.

"لا أعتقد أن هذا الرقم معقول فقد أثار دهشة الجميع."

واستحوذت فيمبلكوم الروسية على جازي العام الماضي في إطار صفقة بقيمة ستة مليارات دولار لشراء أصول لشركة أوراسكوم تليكوم المصرية لكن الصفقة دخلت مباشرة في مرحلة من عدم التيقن بعدما قالت الحكومة الجزائرية إنها تريد الاستحواذ على حصة الأغلبية في جازي.

وجازي هي الجزء الأكثر ربحية في أنشطة أوراسكوم تليكوم لكن مفاوضات شرائها مستمرة منذ ما يزيد عن عام.   يتبع