بالم هيلز المصرية تتكبد خسائر في الربع/3

Thu Nov 3, 2011 11:16am GMT
 

(لاضافة تعليق محلل)

من دينا زيد

القاهرة 3 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - أعلنت شركة بالم هيلز للتعمير ثاني أكبر شركة عقارية مدرجة في البورصة المصرية اليوم الخميس أنها تكبدت خسائر مجمعة في الربع الثالث بسبب ضعف الايرادات وما يشتبه محللون أنه معدل مرتفع لإلغاء حجز وحدات.

وأعلنت الشركة أن صافي الخسارة بلغ 17.7 مليون جنيه (2.97 مليون دولار) في الربع الثالث مقابل صافي ربح 153.7 مليون قبل عام. وتعاني الشركة بسبب تحقيقات في عمليات سابقة لشراء أراضي من الدولة والغاء حجوزات بعد الاحتجاجات الشعبية التي أطاحت بالرئيس حسني مبارك في فبراير شباط.

وقال محللون إنه من غير الواضح ما إذا كانت الشركة ستتمكن من تحسين نتائجها قريبا وألقوا باللوم على عدم اليقين بشأن الاقتصاد والمتاعب القانونية والسياسية التي تعانيها الشركة.

وقال محلل طلب عدم نشر اسمه "نعتقد أن هذا يرجع في الأساس إلى المزيد من الالغاءات. عندما تتلقى الشركة الغاءات يجب أن تشطب ايرادات تم حسابها بالفعل."

وأضاف "نظن أن بالم هيلز ستستمر في مواجهة الصعوبات نظرا لمشكلاتها القانونية والسياسية."

وتراجعت الإيرادات إلى 135.3 مليون وهو ما يمثل انخفاضا بنسبة 64.5 بالمئة عن 381.7 مليون قبل عام.

والشركة واحدة من عدد من الشركات العقارية في أكبر الدول العربية سكانا التي تواجه مشكلات قانونية بسبب حيازاتها من الأراضي منذ أن قضت محكمة العام الماضي ببطلان بيع اراضي مملوكة للدولة إلى مجموعة طلعت مصطفى أكبر شركة تعمير في مصر لان البيع لم يجر عن طريق المزاد.   يتبع