المؤشر السعودي يواصل ارتفاعه بفضل البنوك والبورصة المصرية تهبط

Mon Mar 26, 2012 5:30pm GMT
 

من نادية سليم وشيماء فايد

دبي/القاهرة 26 مارس اذار (رويترز) - ساهمت أسهم البنوك في صعود البورصة السعودية للجلسة الرابعة على التوالي اليوم الإثنين بينما دفعت المخاوف السياسية البورصة المصرية للتراجع لليوم الثاني وهبطت أيضا معظم أسواق الخليج.

وقفز مؤشر قطاع البنوك السعودي 1.2 بالمئة وهي أقوى مكاسبه منذ ابريل نيسان 2010 .

ويبدي المستثمرون ثقة في القطاع بفضل تحسن أوضاع السوق.

وارتفعت أرباح البنوك 26.6 بالمئة على أساس سنوي في حين بلغت نسبة نمو القروض 11.1 بالمئة والودائع 11.5 بالمئة في فبراير شباط حسبما أفادت البيانات الواردة في تقرير شهري نشرته مؤسسة النقد العربي السعودي.

ولم يبد المستثمرون قلقا يذكر بعدما حذر صالح كامل رئيس الغرفة التجارية بجدة من انهيار السوق إثر موجة صعود حاد في الأسابيع الأخيرة. وبحسب صحف طالب كامل المسؤولين بمنع البنوك من إقراض المستثمرين للتداول في الأسهم.

وقال بول جامبل رئيس البحوث لدى جدوى للاستثمار "قروض الاستثمار بنفس المستوى المرتفع الذي كانت عليه في 2004 و2005 والبنوك تتبنى بصفة عامة توجها أكثر حذرا من الشروط التنظيمية."

وارتفع المؤشر الرئيسي للسوق السعودية ‪<. TASI>‬ بنسبة 0.3 بالمئة مسجلا أعلى مستوى في ثلاث سنوات ونصف السنة لتبلغ مكاسبه 21.3 بالمئة هذا العام.

وهبط المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية ‪<. EGX30>‬ بنسبة 1.1 بالمئة متراجعا لليوم الثاني مع تنامي التوترات بين المجلس العسكري الحاكم والإخوان المسلمين وفي ظل معركة بين الإسلاميين والليبراليين بشأن تشكيل لجنة صياغة الدستور الجديد.   يتبع