البورصة المصرية تتجه لإلغاء الاجراءات الاحترازية قبل 23 مارس

Thu Feb 23, 2012 7:24am GMT
 

من إيهاب فاروق

القاهرة 23 فبراير شباط (رويترز) - قال رئيس البورصة المصرية اليوم الخميس ان هناك توجها لإلغاء الاجراءات الاحترازية المعمول بها حاليا قبل 23 مارس اذار المقبل.

وقال محمد عمران رئيس البورصة المصرية في اتصال هاتفي مع رويترز "هناك مؤشرات على الاستقرار ولذا نتجه لإلغاء معظم الاجراءات الاحترازية قبل 23 مارس المقبل وهو موعد الذكرى السنوية لاعادة التداول في السوق."

وأوقفت البورصة المصرية معاملاتها لمدة 38 جلسة العام الماضي بسبب الاحتجاجات الشعبية العارمة التي أسفرت في نهاية المطاف عن تنحي الرئيس حسني مبارك عن الحكم. واستأنفت البورصة التداول في 23 مارس 2011 .

وقال عمران لرويترز اليوم "على الأقل سيتم عودة نظام (t+0)-آلية الشراء والبيع في ذات الجلسة- بشكل شبه مؤكد وقد نكون جاهزين لعودة الجلسة الاستكشافية أيضا."

وكانت هيئة الرقابة المالية بمصر قررت في 8 فبراير شباط 2011 تعليق العمل بنظام (T+0) لآليات البيع والشراء ووقف العمل بالجلسة الاستكشافية وتغيير العمل بالحدود السعرية على الأسهم المقيدة بالبورصة ليصبح الحد الاقصى للنزول أو الارتفاع عشرة بالمئة.

كما قررت الهيئة استحداث حد سعري جديد على مؤشر اي.جي.اكس 100 ليتم وقف التداول بالسوق نصف الساعة عند النزول أو الارتفاع أكثر من خمسة بالمئة.

وكانت البورصة المصرية خرجت من "عام الثورة" مثقلة بخسائر جسيمة حيث فقد مؤشرها الرئيسي نحو 50 بالمئة خلال العام وخسرت أسهمه حوالي 194 مليار جنيه (32.2 مليار دولار) من قيمتها السوقية وسط الاضطرابات السياسية والاقتصادية التي صاحبت الثورة.

لكن المؤشر الرئيسي للبورصة ‭.EGX30‬‏ نجح منذ مطلع عام 2012 وحتى أمس الاربعاء في الارتفاع 38.5 بالمئة وزادت القيمة السوقية للأسهم المقيدة بالسوق نحو 73 مليار جنيه.

(الدولار = 6.03 جنيه مصري)

أ ب - ن ج (قتص)