تباين أداء البورصات الخليجية وسهم أجيليتي يقفز

Mon Sep 10, 2012 3:12pm GMT
 

من نادية سليم

دبي 10 سبتمبر أيلول (رويترز) - سجلت أسواق الأسهم بالخليج أداء متباينا اليوم الاثنين وسط بيع لجني الأرباح من المكاسب المتحققة في الآونة الأخيرة مع عدم وجود محفز لمواصلة الشراء في حين قفز سهم اجيليتي الكويتية للخدمات اللوجستية لأعلى مستوياته في 20 شهرا.

وتراجع مؤشر سوق دبي المالي 0.9 بالمئة بعدما سجل أعلى مستوى في أسبوع أمس الأحد حيث عمد المستثمرون المحليون للبيع إلى مشترين من المؤسسات الأجنبية. وسجل السوق اعلى مستوياته في 15 أسبوعا يوم 23 أغسطس آب.

وانخفض سهم اعمار العقارية القيادي 1.2 بالمئة وبنك الامارات دبي الوطني 1.3 بالمئة وبنك دبي الإسلامي واحدا بالمئة.

وقال نبيل الرنتيسي العضو المنتدب لشركة مينا كورب "السوق هنا تتحرك عند مستوى قمة - بلغنا 1592 نقطة قبل بضع جلسات لذا فإن التقلبات متوقعة بشدة إلى أن تنتصر قوى الصعود أو قوى الهبوط.

"الأسواق مستعدة للتحرك باتجاه معين. إذا جاءت نتائج الربع الثالث من العام جيدة فسنرى حركة (لأعلى) وإلا فسننتظر لنهاية العام."

وتبدأ الشركات المدرجة بالإمارات العربية المتحدة إعلان نتائجها الفصلية قرب نهاية أكتوبر تشرين الأول.

وقال الرنتيسي "متعاملو الأجل الطويل سيبقون في السوق إذ لا سبب للمغادرة في حين يحتاج متعاملو المدى المتوسط إلى إشارة شراء جديدة."

وارتفع مؤشر أبوظبي 0.2 بالمئة إلى 2593 نقطة ليواصل مكاسبه للجلسة الرابعة على التوالي بدعم من أسهم صروح العقارية التي ارتفعت 1.7 بالمئة.   يتبع