11 أيلول سبتمبر 2012 / 14:27 / بعد 5 أعوام

البورصات الخليجية تغلق مستقرة وتراجع عمان وسط جني للأرباح

من نادية سليم

دبي 11 سبتمبر أيلول (رويترز) - تباين أداء البورصات الخليجية اليوم الثلاثاء إذ لم يجد المستثمرون محفزا يبرر دفع السوق للصعود بينما ارتفعت السوق السعودية قليلا.

وتقدم المؤشر السعودي 0.2 بالمئة ليغلق مرتفعا للمرة الثانية في آخر ثماني جلسات. وصعدت أسهم شركات التأمين مع صعود مؤشر القطاع 1.4 بالمئة في علامة على أن المستثمرين يستهدفون أسهم الشركات الصغيرة بحثا عن الربح السريع.

وعززت أسهم شركات البتروكيماويات المكاسب أيضا حيث صعد سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) 0.8 بالمئة وسافكو 1.1 بالمئة.

وقال ابراهيم مسعود مدير أول الاستثمار في بنك المشرق ”لا توجد أحداث كبيرة في المنطقة خاصة في الخليج... الكل يتابع بقية العالم وما سيحدث في الولايات المتحدة.“

ومن المتوقع على نطاق واسع أن يسفر اجتماع مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) يومي الأربعاء والخميس عن اجراءات لتحفيز الاقتصاد.

وفي الإمارات ارتفع مؤشر أبوظبي للجلسة الخامسة على التوالي وزاد 0.2 بالمئة مع صعود أسهم البنوك. وأغلقت السوق عند أعلى مستوياتها منذ 26 أغسطس آب.

وارتفع سهم مصرف أبوظبي الإسلامي 0.9 بالمئة وبنك الخليج الاول 0.2 بالمئة ودار التمويل 3.5 بالمئة.

وقال سليمان أبو الحسن مدير الصندوق المساعد في الماسة كابيتال “حافظت أبوظبي على اتجاهها الصعودي لكن أيا من الأسهم الإماراتية الكبيرة لم يشهد تحركا ملموسا اليوم.

”موسم نتائج الأعمال يقترب والبنوك في دائرة الضوء ونود معرفة كيف تطورت المخصصات والهوامش والقروض في الربع المنقضي.“

وأغلق مؤشر دبي شبه مستقر عند 1557 نقطة رغم ارتفاع سهم إعمار العقارية القيادي 0.3 بالمئة وأرابتك للبناء 0.7 بالمئة.

وقال مسعود من بنك المشرق ”نتائج إعمار عن الربع الثالث ستكون مهمة للغاية... عادة ما يكون الربع الثالث هو الأضعف للفنادق وساهم قطاع الضيافة بجزء كبير من ايرادات إعمار في الاونة الأخيرة.“

وفي قطر لم يطرأ تغير يذكر على مؤشر السوق.

وفي مسقط انخفض المؤشر العماني 0.7 بالمئة بعد اختراقه مستوى 5600 نقطة خلال التعاملات في الجلسة الماضية.

وقال عادل نصر مدير السمسرة بالمتحدة للأوراق المالية “توقعنا بعض جني الأرباح وهو ما رأيناه بالفعل ولاسيما من المستثمرين الأفراد.

”رأينا أيضا بعض البيع في الأسهم القيادية مثل بنك مسقط من جانب المستثمرين الأجانب مما وضع بعض الضغط النزولي على السوق.“

وتعرض سهم بنك مسقط لأكبر تراجع له في يوم واحد منذ 11 يوليو تموز إذ أغلق منخفضا 2.1 بالمئة وهبطت أسهم بنك ظفار 1.3 بالمئة والبنك الوطني العماني 1.9 بالمئة.

وتراجع سهم بنك اتش.اس.بي.سي عمان 1.4 بالمئة إلى مستوى منخفض غير مسبوق منذ تأسيس البنك عبر اندماج بنك عمان الدولي مع الوحدة العمانية لبنك اتش.اس.بي.سي في وقت سابق هذا العام.

وفيما يلي إغلاق مؤشرات الأسهم بالشرق الأوسط:

ارتفع مؤشر دبي 0.02 بالمئة إلى 1557 نقطة.

وزاد مؤشر أبوظبي 0.2 بالمئة إلى 2597 نقطة.

وصعد المؤشر السعودي 0.2 بالمئة إلى 7087 نقطة.

وتراجع المؤشر الكويتي 0.4 بالمئة إلى 5826 نقطة.

وانخفض المؤشر القطري 0.04 بالمئة إلى 8474 نقطة.

وارتفع المؤشر المصري 1.6 بالمئة إلى 5697 نقطة.

وتراجع المؤشر العماني 0.7 بالمئة إلى 5552 نقطة.

وانخفض المؤشر البحريني 0.4 بالمئة إلى 1072 نقطة.

إعداد محمود عبد الجواد للنشرة العربية - تحرير عبد المنعم هيكل - هاتف 0020225783292

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below