السعودية تتصدر خسائر بورصات الخليج مع تراجع أسعار النفط

Mon Sep 24, 2012 2:40pm GMT
 

من نادية سليم

دبي 24 سبتمبر أيلول (رويترز) - سجلت البورصة السعودية أكبر هبوط في يوم واحد على مدى 11 أسبوعا اليوم الإثنين حيث دفع تراجع أسعار النفط والتوتر في الأسواق العالمية المستثمرين القلقين لخفض تعرضهم للمخاطر.

وانخفضت أيضا بورصات خليجية أخرى مع تداعي المعنويات في أكبر منطقة مصدرة للنفط في العالم.

وتراجع المؤشر الرئيسي للسوق السعودية واحدا بالمئة مسجلا أدنى مستوى في ستة أسابيع وأكبر خسارة في يوم واحد منذ التاسع من يوليو تموز وجاءت الانخفاضات بقيادة أسهم البنوك والبتروكيماويات ذات الثقل.

وهبط سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) أكبر منتج للكيماويات في العالم 1.6 بالمئة وسهم مجموعة سامبا المالية اثنين بالمئة وسهم مصرف الراجحي 0.7 بالمئة.

وقال عاصم بختيار مدير الأبحاث في الرياض المالية "تراجع اليوم يتماشى مع ما يحدث في الأسواق الأمريكية - رأينا (أيضا) أسعار النفط تنخفض وجانب من البيع هو رد فعل لذلك.

"الثقة ضعيفة في أسهم البتروكيماويات بالنسبة للربع الثالث من العام. من المتوقع أن تبلي البنوك بلاء حسنا لكن سيحدث بعض التراجع في الإقراض في النصف الثاني. تبدى جزء من هذا في شكل تجنيب مخصصات في الربع الثاني."

ويبدأ موسم نتائج أعمال الشركات السعودية قرب الأسبوع الثاني من أكتوبر تشرين الأول ويتوقع بعض المحللين تراجع أرباح قطاع البتروكيماويات 30 بالمئة متأثرا بضعف الطلب العالمي.

وبلغ سعر النفط 91.31 دولار للبرميل في الساعة 1304 بتوقيت جرينتش لتصل خسائره إلى 7.8 بالمئة منذ 14 سبتمبر حينما سجل أعلى سعر في أربعة أشهر ويعزى أحدث تراجع إلى قوة الدولار وبواعث قلق من ضعف النمو الاقتصادي في دول مستهلكة رئيسية.   يتبع