صعود بورصتي السعودية وقطر بفعل توزيعات الأرباح وهبوط سوق البحرين

Sun Nov 17, 2013 4:26pm GMT
 

من أولزاس أويزوف

دبي 17 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - واصلت بورصتا السعودية وقطر صعودهما اليوم الأحد بدعم من تصيد توزيعات الأرباح في نهاية السنة بينما تراجعت السوق البحرينية عقب إعلان بعض الشركات تكبدها خسائر في الربع الثالث فيما ظلت بورصتا الإمارات متقلبتين.

وكان أداء سهم أسمنت المنطقة الجنوبية هو الأقوى في السعودية حيث من المتوقع أن يصل العائد على توزيعات أرباحه إلى 5.9 بالمئة هذا العام مقارنة مع متوسط عوائد توزيعات أرباح الأسهم المدرجة على المؤشر والبالغ 3.9 بالمئة وفقا لتقديرات محللين أصدرتها تومسون رويترز. وقفز سهم الشركة 9.2 بالمئة.

وكان سهما أسمنت القصيم وأسمنت اليمامة أيضا من بين الأسهم الأقوى أداء ومن المتوقع أن يتجاوز عائد توزيعات أرباحهما المعدل المتوسط.

وصعد المؤشر السعودي 0.8 بالمئة ليصل إلى أعلى مستوياته في خمسة أعوام.

وتشتهر الشركات القطرية أيضا بدفع توزيعات أرباح عالية نسبيا. وارتفع المؤشر القطري 0.7 بالمئة إلى أعلى مستوى له في خمسة أعوام مسجلا 10.285 نقطة.

وتراجع مؤشر البحرين 0.5 بالمئة بعد إعلان بنك الإثمار وبيت التمويل الخليجي المدرجين في البورصة تكبدهما خسائر في الربع الثالث.

ورغم أن خسائر بنك الإثمار البالغة 1.7 مليون دينار (4.5 مليون دولار) تقل بنسبة 74 بالمئة عنها قبل عام تراجع سهم البنك 2.2 بالمئة. وهبط سهم بيت التمويل الخليجي 6.5 بالمئة بعد إعلانه عن خسائر قيمتها 3.2 مليون دولار مقابل أرباح قدرها 1.8 مليون دولار في الربع الثالث عام 2012.

وفي دبي نزل المؤشر الرئيسي 0.4 بالمئة مع إقبال بعض المستثمرين الأفراد على بيع أسهم الشركات الصغيرة على ما يبدو.   يتبع