البورصة السعودية تتراجع في ظل مخاوف حول القطاع العقاري وتباين أسواق الخليج

Tue Dec 3, 2013 3:46pm GMT
 

من نادية سليم

دبي 3 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - هبطت البورصة السعودية اليوم الثلاثاء في ظل مخاوف حول القطاع العقاري المحلي أطلقت موجة بيع بشكل عام في السوق وقال محللون إن ذلك قد يكون بداية لتحول اهتمام المستثمرين إلى فرص أكثر جاذبية في القطاعات العقارية للدول المجاورة.

وهوى سهم دار الأركان للتطوير العقاري 7.5 في المئة وهبطت أيضا أسهم شركات عقارية أخرى وهو ما دفع مؤشر قطاع العقارات للانخفاض 3.2 في المئة.

وتراجع المؤشر الرئيسي للسوق السعودية 1.3 في المئة مقلصا مكاسبه منذ بداية العام إلى 21 في المئة ومسجلا ادنى مستوى إغلاق له منذ السادس من نوفمبر تشرين الثاني.

وهبطت أيضا أسهم البنوك بفعل عمليات بيع لجني للأرباح مع تراجع مؤشر القطاع 1.2 في المئة.

وقال هشام تفاحة مدير الصندوق في الرياض إن أسعار الأسهم العقارية السعودية ليست جذابة مقارنة مع بورصات المنطقة بعد اختيار دبي لاستضافة معرض وورلد إكسبو 2020 والتوقعات بزيادة المشروعات العقارية.

وأضاف أن قطر تبدو أكثر إغراء على خلفية المشروعات المزمعة لاستضافة بطولة كأس العالم لكرة القدم لعام 2022.

وزاد مؤشر سوق دبي 0.3 في المئة مسجلا اعلى مستوياته في خمس سنوات لتبلغ مكاسبه 83.3 في المئة منذ بداية العام.

وقفز سهم الاتحاد العقارية خمسة في المئة بينما صعد سهم بنك المشرق 13.5 في المئة.   يتبع