هبوط حاد لبورصة مصر بفعل بيوع جني الأرباح بعد إعلان السيسي الترشح للرئاسة

Thu Mar 27, 2014 3:13pm GMT
 

من أولجاس أويزوف

دبي 27 مارس آذار (رويترز) - تكبدت البورصة المصرية أكبر خسارة يومية لها في سبعة أشهر اليوم الخميس بعدما أعلن المشير عبد الفتاح السيسي وزير الدفاع السابق أنه سيترشح للرئاسة حيث أطلق ذلك شرارة عمليات بيع لجني الأرباح بعد موجة صعود طويلة للسوق.

وارتفع المؤشر الرئيسي للبورصة 1.4 في المائة بعد فترة قصيرة من فتح السوق لكنه أنهى التعاملات منخفضا 2.7 بالمئة ليسجل أكبر انخفاض له منذ أغسطس اب.

وقلص الهبوط الحاد مكاسب المؤشر في عام 2014 إلى 21.7 بالمئة مع قيام كثير من المستثمرين الذين طالما توقعوا ترشح السيسي ببيع الأسهم.

وقال محمد رضوان مدير المبيعات الدولية لدى فاروس للأوراق المالية "كان من المتوقع إلى حد بعيد أن ترتفع السوق بدعم الأنباء الخاصة بالسيسي... عندما تأكدت الأنباء حدثت بيوع لجني للأرباح."

وهوى سهم المجموعة المالية هيرميس خمسة بالمئة بعدما أعلنت عن خسائر صافية قيمتها 335 مليون جنيه مصري (48 مليون دولار) عن العام 2013 مقارنة مع أرباح 211 مليون جنيه في العام السابق.

وقالت هيرميس إن الخسارة ترجع إلى "تسجيل خصومات غير متكررة" مرتبطة بعمليات استحواذ وتعديلات في القيمة العادلة للعقارات الاستثمارية في دبي ومصروفات تشغيلية استثنائية.

وقال رضوان إن السوق المصرية ستحتاج الآن إلى محفز قوي لبدء موجة صعود أخرى مثل برنامج إصلاح اقتصادي جريء.

وأضاف "شيء يفاجئ المستثمرين. يجب أن يكون شيئا جديدا."   يتبع