رئيس مصر للمقاصة: رد أكثر من 56 مليون جنيه لمستثمري البورصة بعد إلغاء ضريبة الأرباح‭ ‬

Mon Aug 24, 2015 12:08pm GMT
 

القاهرة 24 أغسطس آب (رويترز) - قال رئيس شركة مصر للمقاصة والإيداع المركزي محمد عبد السلام لقناة تلفزيون العربية اليوم الاثنين إن الشركة ستبدأ هذا الاسبوع رد أكثر من 56 مليون جنيها لمستثمري البورصة تم خصمها منهم في صورة ضريبة على الأرباح الرأسمالية بالبورصة وذلك بعد إقرار تجميد العمل بهذه الضريبة.

وأصدر الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي مرسوما نشر في الجريدة الرسمية الليلة الماضية ينص على تجميد العمل لمدة عامين بضريبة الأرباح الرأسمالية التي تبلغ 10 بالمئة والتي أثارت احتجاجات واسعة من المستثمرين.

وقال عبد السلام في تصريحات للعربية "القانون وصلنا اليوم وبدأنا في إيقاف الخصم وسيتم رد الأموال إلى جميع المساهمين اللي (الذين) تم الخصم عليهم" منذ 17 مايو أيار.

أضاف أنه سيكون من السهل على مصر للمقاصة رد المبالغ المخصومة على الفور نظرا لأن الشركة لم تقم بتوريدها إلى مصلحة الضرائب لافتا إلى أن إجمالي ما تم تحصيله بلغ 56 مليونا و870 ألف جنيه مصري سيتم ردها من خلال الإيداع في حسابات المستثمرين.

كانت الحكومة المصرية قررت في مايو أيار تجميد العمل بضريبة الأرباح الرأسمالية في البورصة لمدة عامين بداية من السابع عشر من مايو أيار مع استمرار العمل بضريبة التوزيعات النقدية حفاظا على تنافسية سوق المال والاستثمارات به.

لكن لم يصدر مرسوم من رئيس الجمهورية بالقرار سوى أمس الأحد من خلال نشره في الجريدة الرسمية.

وجاء قرار تجميد العمل بضريبة الأرباح الرأسمالية بعد احتجاجات قوية من المتعاملين في السوق عقب فرض الضريبة في يوليو تموز 2014 . (إعداد إسلام يحيى للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي)