الدولار يواصل الهبوط الحاد في السوق السوداء ويصل إلى 9.25 جنيه

Sun Mar 13, 2016 10:54am GMT
 

القاهرة 13 مارس آذار (رويترز) - واصل الدولار الأمريكي تراجعه الحاد في السوق السوداء في مصر اليوم الأحد ليصل عند 9.25 جنيه من 9.60 جنيه الخميس الماضي.

ويأتي التدهور في سعر الدولار بعد قرارات البنك المركزي المصري الاسبوع الماضي بإلغاء سقف الإيداع والسحب المصرفي بالعملة الصعبة لمستوردي السلع الأساسية والأفراد.

وقال متعامل في السوق الموازية لرويترز اليوم "سعر الدولار يواصل التدهور. هناك وفرة من المعروض في السوق. نشتري بسعر 9 جنيهات ونبيع عند 9.25 جنيه في محاولة لعمل متوسطات في السعر حتى لا نتكبد خسائر لأننا اشترينا كميات على أسعار أكثر من 9.50 جنيه الفترة الماضية."

واجتمع البنك المركزي المصري الثلاثاء الماضي مع مكاتب الصرافة للمرة الثانية في أقل من شهر في محاولة أخرى لوضع سقف لسعر الدولار في السوق الموازية.

وقال مصدران لرويترز من سوق الصرافة الاسبوع الماضي أحدهما حضر الاجتماع والآخر اطلع على ما دار فيه إنه جرى الاتفاق على تقييد الحد الأقصى لسعر الدولار في السوق الموازية عند 9.25 جنيه بعد القفزات الحادة التي وصل فيها إلى 9.85 بينما السعر الرسمي 7.83 جنيه.

وباع البنك المركزي اليوم 38.8 مليون دولار وبلغ أقل سعر مقبول 7.7301 جنيه للدولار دون تغير عن العطاء السابق يوم الخميس.

وقال متعامل آخر في السوق الموازية "نشتري بسعر 9 جنيهات ونبيع بين 9.25 و9.30 جنيه."

وتواجه مصر التي تعتمد اعتمادا كثيفا على واردات الغذاء والطاقة أزمة في العملة الأجنبية مما يفرض مزيدا من الضغوط على البنك المركزي لخفض قيمة العملة المحلية. (تغطية صحفية إيهاب فاروق - تحرير نادية الجويلي - هاتف 0020223948031)