دومتي المصرية ترفع أسعار الأجبان 11% على مرحلتين بعد خفض العملة

Thu Apr 7, 2016 8:25am GMT
 

القاهرة 7 أبريل نيسان (رويترز) - قالت بلتون للبحوث في مذكرة بحثية إن محمد الدماطي نائب رئيس مجلس إدارة شركة الصناعات الغذائية العربية (دومتي) أبلغها في مؤتمر عبر الهاتف إن شركته سترفع أسعار الأجبان 11 بالمئة على مرحلتين كنتيجة مباشرة لخفض العملة في مارس آذار.

وأضافت بلتون أن إدارة دومتي ترى أن "خفض العملة في مارس (كان) أكبر بكثير من المتوقع. وفي ضوء ذلك قررت رفع أسعار الأجبان بنحو 11 بالمئة على مرحلتين.. ستة بالمئة في أبريل وخمسة بالمئة في مايو."

وأوضح الدماطي أن رفع الأسعار "سيكون كافيا بالكاد للحفاظ على هوامش الربح بعد الأخذ في الاعتبار التأثير المزدوج لأسعار الحليب المجفف المنخفضة وأسعار الصرف."

وكان البنك المركزي قد خفض قيمة الجنيه إلى 8.85 جنيه للدولار من 7.73 جنيه في 14 مارس آذار وأعلن أنه سيتبنى سعر صرف أكثر مرونة. ورفع المركزي لاحقا سعر الجنيه قليلا إلى 8.78 جنيه للدولار ولكن خبراء يقولون إن الجنيه مازال مبالغا في قيمته.

ولم تنجح بعد خطوات المركزي سواء في خفض العملة أو العطاءات الاستثنائية أو إغلاق شركات الصرافة في تخفيف حدة هبوط الجنيه الذي وصل أمس إلى 10.20 للدولار في السوق السوداء.

وتأسست دومتي عام 1985 وهي متخصصة في صناعة الجبن ومنتجات الألبان وأضافت إنتاج العصائر لنشاطها في 2013. وجرى قيد الشركة في بورصة مصر في ديسمبر كانون الأول 2015 وبدأت التداول في مارس آذار.

وقالت إدارة الشركة خلال مؤتمرها عبر الهاتف مع بلتون إنها رفعت أيضا الأسعار في قطاع العصائر لديها وسيصاحب ذلك "خفض في حجم العبوات وهو ما يرجع في الأساس إلى مخاوف من خسارة الحصة السوقية (سبعة بالمئة في 2015) في قطاع تحتدم فيه المنافسة.

"زيادة أبريل لم تؤثر حتى الآن على حجم المبيعات نظرا لأنها كانت صدمة شاملة واسعة النطاق ورفع معظم اللاعبين في السوق الأسعار. لذا من السابق لأوانه في رأينا تقييم التأثير الواقع على أحجام المبيعات وإن كان هناك في الواقع احتمالات بتباطؤ نمو الأحجام في 2016 مثلما حدث لحجم مبيعات جهينة في 2015."

وزادت مبيعات جهينة 15 بالمئة في 2015 إلى 4.231 مليار جنيه في عام من 3.684 مليار جنيه في 2014.

وتنافس دومتي رغم صغر حصتها السوقية كلا من جهينة وبيتي وهما من أكبر اللاعبين في سوق الأغذية المصري. (تغطية صحفية إيهاب فاروق - إعداد عبد المنعم درار - تحرير نادية الجويلي - هاتف 0020223948031)