البورصة المصرية تواصل الصعود ومعظم أسواق الخليج تتراجع

Thu Jun 28, 2012 4:07pm GMT
 

من توم فايفر ونادية سليم

القاهرة/دبي 28 يونيو حزيران (رويترز) - واصلت البورصة المصرية صعودها اليوم الخميس للجلسة الرابعة على التوالي منذ فوز محمد مرسي في الانتخابات الرئاسية بينما هبطت معظم أسواق الأسهم في الخليج مع خفض المستثمرين للمخاطرة قبيل اجتماع لقادة الاتحاد الأوروبي.

وارتفع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية 1.7 في المئة اليوم. وقفز المؤشر 16 بالمئة هذا الأسبوع لكن متعاملين يقولون إن شهية المستثمرين مازالت قوية حيث يظهر مشترون في كل مرة تبدأ فيها السوق بالتراجع.

وقال محمد رضوان من فاروس للأوراق المالية "مازالت الشهية قوية تماما بعد فورة الابتهاج في وقت سابق هذا الأسبوع ... هناك زخم قائم وفي كل مرة تتراخى فيها السوق يظهر مشترون."

وزاد سهما المجموعة المالية هيرميس ‭‭‭‭ ‬‬‬‬ وأوراسكوم للاتصالات والإعلام والتكنولوجيا ‭‭‭‭ ‬‬‬‬ بنسبة 1.7 بالمئة و2.1 بالمئة على الترتيب وكان السهمان من بين أكثر الأسهم تداولا في السوق.

وأغلقت معظم بورصات الخليج على انخفاض متتبعة خسائر الأسهم الأوروبية بعد أن بددت انقسامات الزعماء الأوروبيين أي آمال في إجراءات ملموسة لمعالجة أزمة ديون المنطقة.

وتجاهلت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل مطالبات من إيطاليا وأسبانيا بتدخل سريع لخفض تكاليف الاقتراض المرتفعة للدولتين واستبعدت مقترحات تدعمها فرنسا بأن تتحمل دول منطقة اليورو مسؤولية مشتركة عن ديونها.

وقال علي أدو مدير المحفظة لدى المستثمر الوطني "لا تزال الصورة العامة تبدو غير إيجابية. في الوقت الحالي تبدو الأرقام الأمريكية مهمة مع مراقبة الناس للتعافي الاقتصادي لكن الأكثر أهمية هو مشكلة أوروبا.

"لا نعرف كيف ستمضي الأمور... لكن المخاطر مرتفعة والمستثمرين حذرون وبصفة خاصة في منطقتنا."   يتبع