مصحح-مصر تسعى لجذب شركات جديدة للقيد في سوق المال

Mon Jul 9, 2012 12:48pm GMT
 

(لتصحيح اليوم في الفقرة الثالثة)

من إيهاب فاروق

القاهرة 9 يوليو تموز (رويترز) - يسعى المسؤولون في سوق المال المصرية لجذب شركات جديدة للقيد في السوق الرئيسية وبورصة النيل من خلال تقديم تسهيلات جديدة للشركات بعد أيام قليلة من انتخاب أول رئيس مدني لأكبر بلد عربية من حيث عدد السكان.

وقال رئيس البورصة المصرية اليوم الإثنين إنه تقرر إعفاء الشركات الراغبة في القيد ببورصة النيل للشركات الصغيرة أو السوق الرئيسية من رسوم القيد حتى نهاية العام.

وأكد المسؤولون بالبورصة المصرية على مزايا وفوائد القيد في سوق المال لنحو 60 شركة مصرية أبدت اهتماما بالقيد في بورصة النيل خلال مؤتمر عقد اليوم الاثنين.

وأضاف محمد عمران خلال مؤتمر صحفي بالقاهرة أن إدارة البورصة لا يمكن أن ترفع الإجراءات الاحترازية المعمول بها حاليا لمجرد صعود السوق لبضع جلسات موضحا أن رفع هذه الإجراءات مرهون باستقرار السوق وانتهاء الاستحقاقات السياسية.

كانت هيئة الرقابة المالية بمصر قررت في 8 فبراير شباط 2011 تعليق العمل بنظام (T زائد 0) لاليات البيع والشراء ووقف العمل بالجلسة الاستكشافية وتغيير العمل بالحدود السعرية على الاسهم المقيدة بالبورصة ليصبح الحد الاقصى للنزول أو الارتفاع عشرة بالمئة.

وهوى المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية 4.2 بالمئة بحلول الساعة 1212 بتوقيت جرينتش اليوم بعد أن أصدر الرئيس الجديد للبلاد قرارا بعودة البرلمان متحديا سلطة الجيش الذي أمر بحله.

وقال عمران لرويترز تعقيبا على نزول السوق اليوم "تأتي الرياح بما لا تشتهي السفن. البورصة ستظل متعلقة بالقرارات السياسية حتى حدوث الاستقرار."   يتبع