المؤشر السعودي يتراجع لليوم الثاني

Mon Jan 14, 2013 9:30am GMT
 

0852 جمت - تراجع مؤشر البورصة السعودية قليلا مواصلا نزوله للجلسة الثانية بعد أن سجل يوم السبت أعلى مستوياته في أربعة أشهر إذ أن مقاومة فنية ونتائج ضعيفة للشركات دفعت المستثمرين لجني الأرباح.

وتراجع المؤشر 0.05 بالمئة إلى 7110 نقطة. وكان قد تراجع 0.7 بالمئة أمس الأحد بعد أن فشل في اختراق مقاومة قرب مستوى 7178 نقطة الذي سجله في سبتمبر أيلول.

وضغطت شركات البتروكيماويات على السوق إذ تراجع مؤشر القطاع 0.3 بالمئة.

وفقد سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) 0.3 بالمئة. وواصل سهم كيان السعودية تراجعه وفقد 0.8 بالمئة بعد أن أعلنت الشركة ارتفاع صافي خسائرها في الربع الرابع 1.9 بالمئة عن نفس الفترة من العام السابق لتبلغ 194.45 مليون ريال.

وهبط سهم موبايلي 0.7 بالمئة بعد زيادة رأس المال عشرة بالمئة من خلال أسهم مجانية.

واستقرت أسهم البنوك دون تغير يذكر إذ نزل مؤشر القطاع 0.07 بالمئة. وتراجع سهم مجموعة سامبا المالية 0.8 بالمئة وبنك البلاد 1.6 بالمئة.

وقال علي ادو مدير المحافظ لدى شركة المستثمر الوطني "للسوق السعودية بوجه عام علاوة على الأسواق الأخرى في المنطقة وهذا بدأ يتقلص (مع لحاق الأسواق الأخرى بها)."

وأضاف قائلا إن المملكة "لديها ميزانية توسعية وهو ما من المنتظر أن يترجم إلى نمو في القروض.. نلحظ نموا بنسبة 15-16 بالمئة في القروض وهو ما ينبغي أن تستوعبه الأسعار."

ووضعت السعودية ميزانية قياسية لعام 2013 بقيمة 820 مليار ريال (219 مليار دولار) إذ تسمح أسعار النفط المرتفعة بالإنفاق السخي على الإعانات الاجتماعية ومشروعات البنية التحتية.   يتبع