23 كانون الثاني يناير 2013 / 12:42 / بعد 5 أعوام

بورصة مصر تنهي الاسبوع مرتفعة وتترقب الذكرى الثانية لثورة 25 يناير

1235 جمت - أنهت الأسهم المصرية معاملات اليوم الخميس آخر جلسات الأسبوع على ارتفاع بدعم من مشتريات المتعاملين العرب ووسط مبيعات قوية من الأجانب والمصريين على الأسهم وسط توقعات بخروج مظاهرات في الذكرى الثانية للثورة نهاية الأسبوع الجاري.

وارتفع المؤشر الرئيسي 0.16 بالمئة ليغلق عند 5689.23 نقطة وارتفع المؤشر الثانوي 1.05 بالمئة إلى 468.96 نقطة.

وسيكون يوم الغد الخميس اجازة رسمية في البورصة المصرية بمناسبة ذكرى المولد النبوى.

وصعدت أسهم سوديك 4.4 بالمئة وبايونيرز 2.9 بالمئة وجهينة 2.8 بالمئة وطلعت مصطفى 2.6 بالمئة.

ودعا معارضو الرئيس محمد مرسي لتنظيم مظاهرات حاشدة يوم 25 يناير كانون الثاني في ميدان التحرير بؤرة الانتفاضة التي أسقطت الرئيس السابق حسني مبارك.

وارتفعت اسهم حديد عز 2.1 بالمئة واوراسكوم للاتصالات 1.75 بالمئة وبالم هيلز وعامر جروب 1.6 بالمئة.

وقال إبراهيم النمر من نعيم للوساطة في الاوراق المالية ”السوق سيسير عرضيا بين 5600-5700 نقطة. المشتريات ليست قوية في السوق. الجميع يريد الاطمئنان أولا على مستقبل البلاد السياسي والاقتصادي قبل أن يستثمر بالبورصة.“

وكسبت أسهم التجاري الدولي 0.96 بالمئة والقلعة 0.8 بالمئة وأوراسكوم تليكوم 0.23 بالمئة.

------------------------------

1112 جمت - دفع المستثمرون الساعون وراء توزيعات الأرباح بورصة قطر لأعلى مستوى إغلاق في عشرة أيام بينما تعافت أسهم العقارات ببورصة أبوظبي لترفع مؤشر الإمارة.

وزاد مؤشر سوق الدوحة 0.3 بالمئة إلى 8653 نقطة مسجلا أعلى إغلاق منذ 13 يناير كانون الثاني.

وصعد سهم بنك قطر الدولي الإسلامي أربعة بالمئة إلى أعلى مستوى في 11 شهرا بعدما أوصى البنك بتوزيعات نقدية بنسبة 35 بالمئة أي بواقع 3.5 ريال للسهم. وارتفع صافي ربح البنك أربعة بالمئة للعام بأكمله إلى 679 مليون ريال.

وقال جوليان بروس مدير المبيعات للمؤسسات في المجموعة المالية-هيرميس بدبي ”مازال المستثمرون المحليون يهيمنون على السوق القطرية ونتائج الشركات تتماشى إلى حد كبير مع التوقعات .. مستوى الشفافية جيد للغاية.“

وأضاف ”ترتبط حركات الأسهم عادة مع توزيعات الأرباح أكثر من ارتباطها بالنتائج.“

وارتفعت أسهم بنوك أخرى أيضا إذ زاد سهما مصرف الريان والبنك التجاري القطري 0.6 و0.5 بالمئة على الترتيب.

وصعد سهم اتصالات قطر (كيوتل) 0.8 بالمئة لتبلغ مكاسبه 5.8 بالمئة منذ بداية يناير. وتعتزم الشركة إصدار شريحتي سندات بقيمة مليار دولار كحد أقصى اليوم الأربعاء حسبما قالته البنوك المرتبة للعملية.

وفي أبوظبي ارتفعت أسهم الدار العقارية 4.4 بالمئة منتعشة من أدنى مستوى في نحو ثلاثة أسابيع الذي سجلته أمس الثلاثاء. وسجل السهم أعلى مستوى إغلاق في 21 شهرا الخميس الماضي لكنه هبط بعد إعلان اتفاق اندماج طال انتظاره مع صروح العقارية.

وقال بروس ”شهدنا صعودا قبل اعلان الاندماج وكانت حالة نموذجية للشراء على أساس شائعة والبيع على أساس أنباء.“

وأضاف أن ذلك أثر على أسهم الشركة لكن مزيدا من المشترين أقبلوا عليه عند المستوى المنخفض.

وفور اتمام الصفقة سيتم إلغاء قيد صروح من السوق وسيحصل مساهموها على 1.288 سهم في الدار مقابل كل سهم في صروح. ويرى بعض المحللين أن نسبة المقايضة ليست في صالح مساهمي الدار.

وارتفع سهم صروح 4.2 بالمئة. وكان قد صعد يوم الإثنين لأعلى مستوى إغلاق منذ ديسمبر كانون الأول 2010.

ووضعت وكالة موديز للتصنيفات الائتمانية تصنيف الدار قيد المراجعة لرفع محتمل.

وقالت في تقرير ”سيكون لاندماج الدار وصروح تأثير ايجابي على وضعهما الائتماني إذ أن المجموعة المندمجة ستحظى بمركز مالي أقوى وأكثر تحفظا مما يشير إليه تصنيف ‭‭‭‭‭‭‭B2‬‬‬‬‬‬‬ الحالي.“

وقال بروس إن الاقبال على الأسهم العقارية الإماراتية تعزز أيضا بقرار البنك المركزي عدم فرض قيود جديدة على الإقراض العقاري.

وارتفع مؤشر أبوظبي 1.1 بالمئة إلى 2783 نقطة منتعشا من أدنى مستوى في عشرة أيام الذي سجله يوم الثلاثاء. وارتفعت السوق 5.8 بالمئة في يناير عقب زيادة 9.5 بالمئة في 2012 ومدعومة بتحسن الأوضاع الاقتصادية.

وصعد مؤشر دبي 0.9 بالمئة إلى 1792 نقطة مرتفعا للمرة الأولى في آخر ثلاث جلسات منذ سجل أعلى مستوى في 32 شهرا يوم الأحد.

ويواجه المؤشر مقاومة بعيدة المدى قرب 1793 نقطة وهو أعلى مستوى سجله في أكتوبر تشرين الأول 2010.

وارتفعت أسهم إعمار العقارية 2.8 بالمئة وبنك دبي الإسلامي واحدا بالمئة وتبريد 1.8 بالمئة.

----------------------------

0945 جمت - أغلق مؤشر الكويت السعري الرئيسي اليوم الأربعاء عند مستوى 6202.65 نقطة مرتفعا بنسبة 0.18 في المئة ليكسر بذلك حاجز 6200 نقطة للمرة الأولى منذ مايو أيار الماضي.

كما أغلق مؤشر كويت 15 مرتفعا بنسبة 0.08 في المئة إلى 1045.97 نقطة.

وقال مجدي صبري المحلل المالي لرويترز إن ارتفاع المؤشر الرئيسي بهذا الشكل كان يمكن أن يكون جيدا لو أنه حدث منذ بداية الجلسة لكن هذا الارتفاع حدث في الدقائق الأخيرة ”وهذا غير صحي للسوق ويعطي انطباعات غير حقيقية.“

وتذبذب المؤشر الرئيسي بشكل كبير خلال الجلسة وبلغ أدنى مستوى له عند 6177.6 نقطة.

وارتفعت أسهم بنك الكويت الوطني واحدا في المئة وبنك الخليج 1.2 في المئة والدولي 1.6 في المئة.

كما ارتفع سهم البنك الأهلي المتحد 1.88 في المئة بعد أن أعلن تحقيق أرباح قدرها 38.538 مليون دينار (137.1 مليون دولار) في عام حتى 31 ديسمبر كانون الأول مقابل 31.543 مليون في 2011.

وقال صبري إن هناك تحركات اليوم جرت على بعض المجاميع الاستثمارية أهمها مجموعة الخرافي.

وارتفعت أسهم الاستثمارات الوطنية 1.25 في المئة والمال 3.9 في المئة والساحل 2.2 في المئة والكابلات 1.56 في المئة والصناعات الوطنية 0.88 في المئة.

بينما هبطت أسهم بيت التمويل الكويتي 1.18 في المئة والبنك التجاري 1.28 في المئة وبنك برقان 1.75 في المئة وأعيان 3.33 في المئة.

وبلغت قيمة التداولات 35.4 مليون دينار وهي قيمة مرتفعة نسبيا في بورصة الكويت.

-----------------------------

0940 جمت - تراجع المؤشر السعودي 0.2 بالمئة إلى 995 نقطة لينزل عن مستوى سبعة آلاف نقطة المهم نفسيا.

وقال عبد الله علاوي المدير العام المساعد ومدير البحوث في الجزيرة كابيتال ”الكل يرقب مستوى السبعة آلاف نقطة ويريد أن تتجاوزه السوق هذا العام .. تجاوزه يشير إلى أن الاتجاه العام صعودي في حين أن النزول عنه قد يعني أن الأداء باهت.“

وتراجعت أسهم البنوك لينخفض مؤشر القطاع 0.4 بالمئة. وفقد مؤشر قطاع التأمين 0.3 بالمئة.

وفي سلطنة عمان أغلق المؤشر منخفضا 0.3 بالمئة عند 5820 نقطة. وهبط سهم الشركة العمانية الوطنية للاستثمار القابضة (أونك) 0.3 بالمئة في سوق متراجعة.

وقالت مصادر إن الصندوق السيادي العماني يجري محادثات بلغت مراحلها المتقدمة لشراء حصة بنحو 42 بالمئة في أونك من مجموعة دبي.

----------------------------

0845 جمت - تراجعت الأسهم المصرية في بداية معاملات اليوم الأربعاء تحت ضغط بيع من المتعاملين الأجانب والمصريين وسط توقعات بخروج مظاهرات في الذكرى الثانية للثورة نهاية الأسبوع الجاري.

وتراجع المؤشر الرئيسي 0.49 بالمئة إلى 5652.3 نقطة وانخفض المؤشر الثانوي 0.36 بالمئة إلى 462.5 نقطة.

وبلغت قيم التداول 10.460 مليون جنيه.

وهبطت أسهم أوراسكوم للاتصالات 1.75 بالمئة وأوراسكوم للانشاء 1.1 بالمئة والمصرية للاتصالات 1.03 بالمئة.

وقال إبراهيم النمر من نعيم للوساطة في الأوراق المالية ”السوق سيواصل الاتجاه العرضي له بين 5600-5750 نقطة. لن نرى انخفاضات شديدة اليوم.“

ودعا معارضو الرئيس محمد مرسي لتنظيم مظاهرات حاشدة يوم 25 يناير كانون الثاني في ميدان التحرير بؤرة الانتفاضة التي أسقطت الرئيس السابق حسني مبارك.

وانخفضت أسهم حديد عز وسوديك 0.4 بالمئة والقلعة 1.5 بالمئة وطلعت مصطفى 0.2 بالمئة.

في المقابل ارتفعت أسهم عامر جروب 1.6 بالمئة وبايونيرز 1.1 بالمئة وجهينة 0.8 بالمئة والتجاري الدولي 0.2 بالمئة.

------------------------------------

‭‭‭‭‭‭‭‭‭0628‬‬‬‬‬‬‬‬‬ جمت - ارتفعت أسهم الشركات العقارية في أوائل التعاملات بسوق أبوظبي بعد قول موديز إنها وضعت تصنيف الدار العقارية قيد المراجعة لرفع محتمل إثر التوصل لاتفاق اندماج مع صروح العقارية.

وزاد سهم الدار 2.2 بالمئة بعد أن سجل أدنى مستوى في نحو ثلاثة أسابيع أمس الثلاثاء. وهوت أسهم الدار في الجلستين السابقتين بعدما اعتبر معظم المحللين أن نسبة مبادلة الأسهم ضمن اتفاق الاندماج مع صروح ليست في صالح مساهمي الدار.

وفور اتمام الاندماج سيتم إلغاء إدراج صروح من السوق وسيحصل مساهموها على 1.288 سهم من أسهم الدار مقابل كل سهم لصروح.

وارتفع سهم صروح 3.6 بالمئة.

وقالت موديز في التقرير إن قرارها ”يعود لتوقعنا بأن يكون لاندماج الدار وصروح تأثير ايجابي على وضعهما الائتماني إذ أن المجموعة المندمجة ستحظى بمركز مالي أقوى وأكثر تحفظا مما يشير إليه تصنيف ‭‭‭‭‭‭‭‭‭‭‭‭B2‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬ الحالي.“

وتوقعت أن تستفيد الدار من انخفاض الديون في ميزانية صروح وأن تتمكن مستقبلا من الاستفادة من قوة مركزها في السوق بالاضافة إلى وفورات في النفقات.

وارتفع مؤشر أبوظبي 0.3 بالمئة إلى 2761 نقطة بعد تسجيل أقل مستوى في عشرة أيام يوم الثلاثاء. والسوق مرتفعة 4.9 بالمئة منذ مطلع يناير كانون الثاني مع تعزز الثقة في الأسهم بفضل تحسن مستمر في أوضاع الاقتصاد.

واستقر مؤشر دبي دون تغير يذكر محتفظا بمكاسب بلغت 9.5 بالمئة هذا الشهر.

وفي سلطنة عمان تقدم مؤشر البورصة 0.07 بالمئة إلى 5841 نقطة.

------------------------------

0614 جمت - تراجعت الأسهم الكويتية في بداية معاملات اليوم الأربعاء بعدما استخدمت الشرطة الكويتية أمس الثلاثاءالغاز المسيل للدموع وقنابل الصوت لتفريق مئات المحتجين خارج العاصمة بعد أن تجمعوا للمطالبة بحل مجلس الأمة وإجراء انتخابات جديدة.

وتراجع المؤشر السعري 0.1 بالمئة إلى 6184.9 نقطة بينما ارتفع مؤشر كويت 15 بنحو 0.06 بالمئة إلى 1045.7 نقطة.

وتحظر الكويت تجمع أكثر من 20 شخصا بدون إذن وغالبا ما تتصدى الشرطة بقوة للمظاهرات التي تجرى خارج المناطق المخصصة لها استنادا إلى أسباب أمنية.

ونزلت أسهم مباني 1.7 بالمئة وبنك برقان 1.75 بالمئة وبنك الكويت الدولي 1.6 بالمئة. (تغطية صحفية إيهاب فاروق - تحرير نادية الجويلي - هاتف 0020225783292)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below