إعادة-متعاملون: بورصة مصر ستستأنف الصعود مدعومة بمليارات الخليج

Thu Jul 11, 2013 11:08am GMT
 

(لتصحيح خطأ مطبعي في العنوان)

من إيهاب فاروق

القاهرة 11 يوليو تموز (رويترز) - قال متعاملون في سوق المال المصري إن مساعدات دول الخليج المالية لمصر ستساعد البورصة على استئناف الصعود خلال معاملات الاسبوع المقبل بشرط هدوء الأوضاع الأمنية والسياسية.

وبعدما أطاح الجيش بالرئيس محمد مرسي الأسبوع الماضي وعدت الإمارات العربية المتحدة والسعودية والكويت بمساعدات لمصر قيمتها الإجمالية 12 مليار دولار في صورة نقد وقروض وإمدادات وقود وهو ما يقول اقتصاديون إنه سيمنح القاهرة متنفسا لعدة أشهر لإصلاح الوضع المالي.

وقال محسن عادل من بايونيرز لادارة صناديق الاستثمار ان الأموال الخليجية ستجعل "المرحلة الانتقالية في مصر أخف وطأة اقتصاديا مما يتوقعه البعض."

وأعلنت الإمارات العربية المتحدة هذا الاسبوع أنها ستقدم لمصر منحة بقيمة مليار دولار وقرضا بقيمة ملياري دولار في صورة وديعة بدون فائدة لدى المركزي المصري. وقالت المملكة العربية السعودية إنها ستقدم حزمة مساعدات لمصر بخمسة مليارات دولار تشمل ملياري دولار وديعة نقدية بالبنك المركزي وملياري دولار أخرى منتجات نفطية وغاز ومليار دولار نقدا.

وتعهدت الكويت امس بتقديم مساعدات عاجلة لمصر قيمتها أربعة مليارات دولار تشمل ملياري دولار وديعة في البنك المركزي المصري ومليار دولار منحة لا ترد إضافة إلى نفط ومشتقات نفطية مجانية بقيمة مليار دولار.

ومن المتوقع أن تعين المساعدات مصر على تفادي أزمة في ميزان المدفوعات والتصدي لنقص الوقود الذي ساهم في تأجيج الغضب الشعبي من الرئيس المعزول مرسي.

وقال نادر إبراهيم من آرشر للاستشارات إن المساعدات الخليجية ستساعد "البورصة لاستئناف الصعود خاصة إذا تم الاعلان عن حكومة من الكفاءات قبل معاملات الاسبوع المقبل."   يتبع