22 كانون الأول ديسمبر 2013 / 15:37 / بعد 4 أعوام

سهم ديبا الإماراتية يقفز وسط رهانات على زيادة حصة أرابتك

من نادية سليم

دبي 22 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - ارتفع سهم ديبا لمقاولات التصميم والتجهيزات الداخلية إلى أعلى مستوى في نحو أسبوعين اليوم الأحد بفعل مراهنات على أن أرابتك للبناء قد ترفع حصتها في الشركة التي مقرها دبي. وتراجعت السوق القطرية وسط خطط لطرح عام أولي سيكون الأول منذ 2010.

وقالت أرابتك اليوم إنها تبحث عن استثمارات وعلاقات شراكة وفرص استحواذ. ولم تذكر أهدافا محتملة لكنها تملك بالفعل حصة نسبتها 24 بالمئة في ديبا كانت اشترتها أواخر 2012.

وقفزت أسهم ديبا 8.4 بالمئة مسجلة أعلى مستوياتها منذ التاسع من ديسمبر كانون الأول.

وقال مروان شراب مدير الصندوق ومدير التداول في فيجن انفستمنتس "لأرابتك عدد أكبر من أعضاء مجلس الإدارة في ديبا حاليا - يعطي هذا مؤشرا للسوق على اهتمامها بإعادة رسملة الشركة وإعادة هيكلتها للاستفادة من تعافي القطاع العقاري."

وأغلقت أسهم أرابتك مستقرة بينما تراجع مؤشر دبي 0.6 بالمئة لينزل عن أعلى مستوى في خمس سنوات الذي سجله يوم الخميس.

وفي قطر تراجع المؤشر 0.6 بالمئة إلى أدنى مستوى في أسبوعين مع قيام المستثمرين بتقليص المراكز لتوفير السيولة من أجل المشاركة في الطرح العام الأولي لشركة مسيعيد للبتروكيماويات القابضة وهي وحدة لعملاق الطاقة المملوك للدولة شركة قطر للبترول.

وقال مسؤولون اليوم إن الشركة ستجري طرحا عاما أوليا قيمته 3.2 مليار ريال (880 مليون دولار) في السوق المحلية الشهر القادم.

وقال شراب إن من المرجح أن يجذب العرض طلبا قويا في ضوء الأداء القوي للسوق القطرية.

وقال "نتوقع عمليات طرح أولي في 2014 وهو أمر منطقي بعد أداء قطر منذ مطلع العام .. الشركات في موقع يؤهلها للاستفادة من ذلك. سينصب الاهتمام على عمليات الطرح الأولي في قطر والأسواق الإقليمية الأخرى منتصف 2014."

وتراجع المؤشر العماني 0.3 بالمئة قبيل بيع مزمع لحصة حكومية نسبتها 19 بالمئة في الشركة العمانية للاتصالات (عمانتل) بما قيمته 600 مليون دولار وهو ما يتطلب توفير السيولة من الراغبين في المشاركة.

ونقلت صحيفة عمان تريبيون عن أحمد بن صالح المرهون المدير العام لسوق مسقط للأوراق المالية قوله إن من المرجح إجراء البيع هذا الشهر.

وفي السعودية ارتفعت البورصة 0.5 بالمئة مسجلة أعلى مستوى في 63 شهرا بفضل موجة صعود معتادة قرب نهاية العام. وارتفعت السوق في ديسمبر كانون الأول في كل من السنوات الثلاثة الأخيرة.

وارتفعت أسهم مصرف الراجحي واحدا بالمئة ومجموعة سامبا المالية 1.5 بالمئة.

ومن المتوقع بحسب وسائل إعلام محلية إعلان الميزانية العامة السعودية لعام 2014 غدا الاثنين وهو ما قد يشجع على الشراء في أسهم الشركات المرتبطة بقطاع البنية التحتية. ويتوقع المحللون أن ترتفع السوق قبيل إعلان نتائج العام حيث يكون المستثمرون مراكز على أساس توزيعات الأرباح السنوية.

وارتفع مؤشر قطاع التأمين 2.8 بالمئة إلى أعلى مستوى في نحو أربعة أشهر. ويشهد القطاع - المفضل بين المستثمرين الباحثين عن مكاسب سريعة - انتعاشا بعد أن سجل أدنى مستوى في 15 شهرا في سبتمبر أيلول بعد أن أصدرت هيئة السوق المالية قواعد مشددة للحد من المضاربة.

وقال محمد عمران رئيس المركز الخليجي للاستشارات المالية في الرياض "شهدا قطاع التأمين تصحيحا حادا - سينقسم المستثمرون ما بين مضاربين ومستثمرين للأجل الطويل."

وفيما يلي مستويات إغلاق مؤشرات الأسواق في المنطقة:

دبي.. تراجع المؤشر 0.6 بالمئة إلى 3225 نقطة.

أبوظبي.. ارتفع المؤشر 0.2 بالمئة إلى 4146 نقطة.

قطر.. تراجع المؤشر 0.6 بالمئة إلى 10403 نقاط.

السعودية.. ارتفع المؤشر 0.5 بالمئة إلى 8551 نقطة.

مصر.. تراجع المؤشر 0.2 بالمئة إلى 6736 نقطة.

الكويت.. ارتفع المؤشر 0.3 بالمئة إلى 7626 نقطة.

سلطنة عمان.. تراجع المؤشر 0.3 بالمئة إلى 6801 نقطة.

البحرين.. أغلق المؤشر دون تغير عند 1206 نقاط. (إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below