6 آذار مارس 2014 / 16:19 / بعد 4 أعوام

بورصة قطر تتعافى بعد تعهد الحكومة بدعم أمن الخليج وصعود معظم الاسواق الاخرى

من نادية سليم

دبي 6 مارس آذار (رويترز) - تعافت بورصة قطر اليوم الخميس وقادت مكاسب معظم أسواق الأسهم في المنطقة بعدما أبدت الحكومة القطرية نزعة تصالحية في النزاع الدبلوماسي مع السعودية والامارات والبحرين.

وقررت الدول الثلاث سحب سفرائها من قطر أمس الأربعاء قائلة إن الدوحة لم تلتزم بإتفاقية دول مجلس التعاون الخليجي بعدم دعم أي شئ يهدد أمن واستقرار هذه الدول وذلك في إشارة واضحة إلى دعم قطر لعناصر إسلامية.

لكن الدوحة ردت بتأكيد تعهدها بأمن المنطقة قائلة إنها لن تسحب سفراءها من تلك الدول وهو ما أذكى آمالا بإمكانية حل النزاع.

وصعدت بورصة قطر 2.3 بالمئة اليوم مسجلة أكبر مكاسب ليوم واحد في ستة أشهر بعدما هبطت أمس 2.1 بالمئة بسبب الخلاف.

وقال عامر خان وهو مسؤول تنفيذي كبير لدى شعاع لإدارة الأصول “من السابق لأوانه تحديد مدى التأثير في الأجل المتوسط الي البعيد لكن ما حدث اليوم هو ارتداد عن رد الفعل القوي على أنباء أمس.

”تاريخيا.. فان مثل هذه الخلافات لم يكن يعلن عنها وهذا خروج عن ذلك.“

ويعتقد معظم المحللين أن من غير المرجح ان يتصاعد الموقف إلى الحد الذي يهدد وحدة مجلس التعاون الخليجي أو تفرض فيه عقوبات اقتصادية.

وارتفع المؤشر الرئيسي للسوق السعودي واحدا في المئة مقتربا من أعلى مستوياته في ست سنوات مع صعود أسهم قطاعي البنوك والتجزئة. وسجل حجم التداول أمس الأربعاء أعلى مستوياته منذ مايو آيار 2012 واستمر مرتفعا اليوم.

وتعافى أيضا مؤشر سوق دبي وصعد 1.3 بالمئة بعدما هبط 0.5 بالمئة في الجلسة السابقة.

وسجل حجم التداول هذا الأسبوع أقل مستوياته منذ أوائل نوفمبر تشرين الثاني في دلالة اخرى على ضعف الزخم الصعودي.

وتراجع المؤشر العام لسوق أبوظبي 0.8 بالمئة مع هبوط سهم بنك الخليج الأول 4.2 في المئة بعد انقضاء فترة توزيعات الأرباح.

وفي مصر أدت أرباح ضعيفة إلى مبيعات جني الأرباح لينخفض المؤشر الرئيسي للبورصة 0.9 بالمئة إلى 7950 نقطة. وأخفق المؤشر في البقاء فوق المستوى النفسي المهم 8000 نقطة الذي تخطاه في 23 فبراير شباط وذلك للمرة الأولى في اكثر من خمس سنوات.

وهبط سهم جلوبال تليكوم وهي مجموعة مقرها مصر كانت تعرف في السابق باسم أوراسكوم تليكوم 2.9 بالمئة بعدما زادت خسائر الصافية للربع الاخير من العام الماضي 59 بالمئة.

وقال محمد رضوان مدير المبيعات الدولية لدى فاروس للأوراق المالية ”ضغطت جلوبال على السوق واثارت مبيعات لجني الارباح شملت مختلف القطاعات ولم تستطع السوق البقاء فوق مستوى 8000 نقطة.“

وفيما يلي إغلاق مؤشرات أسواق الأسهم في الشرق الأوسط:

قطر.. ارتفع المؤشر 2.3 في المئة إلى 11607 نقطة.

السعودية.. صعد المؤشر 1.00 بالمئة إلى 9249 نقطة.

دبي.. زاد المؤشر 1.3 في المئة إلى 4154 نقطة.

أبوظبي.. هبط المؤشر 0.8 في المئة إلى 4897 نقطة.

مصر.. انخفض المؤشر 0.9 في المئة إلى 7950 نقطة.

الكويت.. ارتفع المؤشر 0.4 في المئة إلى 7507 نقاط.

سلطنة عمان.. تراجع المؤشر 0.2 في المئة إلى 7118 نقطة.

البحرين.. زاد المؤشر 0.6 في المئة إلى 1373 نقطة. (إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير وجدي الالفي)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below