8 تموز يوليو 2015 / 09:14 / منذ عامين

المؤشر السعودي يتجه للتراجع للجلسة الثالثة وهبوط قوي للأسهم المصرية

0845 جمت - انخفض مؤشر سوق الأسهم السعودي في مستهل تعاملات الأربعاء متجها للهبوط للجلسة الثالثة على التوالي في ظل ضعف التداولات ونزول أسعار النفط بينما سجل المؤشر المصري هبوطا قويا لينزل دون مستوى دعم مهم وسط تراجع شبه جماعي.

وخسر المؤشر السعودي 0.48 بالمئة إلى 9038.17 نقطة.

ومن بين 162 سهما جرى التداول عليها انخفض 107 أسهم وارتفع 49 سهما واستقرت ستة أسهم دون تغيير.

وقاد التراجعات سهما الراجحي والأهلي التجاري بخسائر 1.1 بالمئة و0.8 بالمئة.

كما انخفضت أسهم سابك وساب وبنك البلاد وينساب وبنك الرياض ومعادن بنسب تراوحت بين 0.5 و2.3 بالمئة.

في المقابل ارتفعت أسهم المراعي وصافولا وجبل عمر وسدافكو وبترورابغ ودار الأركان بنسب تراوحت بين 0.1 و2.5 بالمئة.

وفي القاهرة هبط المؤشر الرئيسي للبورصة 1.7 بالمئة إلى 7623.05 نقطة لينزل دون أدنى مستوى في 15 شهرا والذي سجله أمس عند‭‭ 7752‬‬ نقطة.

ومن بين 30 سهما مدرجا على المؤشر انخفض 26 سهما بنسب بين 1.1 و6.5 بالمئة وارتفعت الأسهم الأربعة المتبقية.

وقال إبراهيم النمر لدى نعيم للوساطة "السوق لم يستفد من منطقة الدعم عند ٧٧٠٠ نقطة ولذا لم يقف عندها...لا توجد قوة شرائية كافية في السوق لإيقاف النزول."

وأضاف "من المتوقع استمرار الهبوط حتى مستويات ٧٣٠٠-٧٠٠٠ نقطة على المدى القصير.. هذا هو الاسبوع السابع على التوالي الذي سيغلق فيه السوق على تراجع."

وقاد النزول سهما التجاري الدولي وهيرميس بخسائر 3.02 بالمئة و5.7 بالمئة على الترتيب.

كما انخفضت أسهم طلعت مصطفى وجلوبل تليكوم وسوديك وبالم هيلز وبايونيرز والشرقية للدخان وحديد عز ومصر الجديدة للإسكان والمصرية الكويتية والمصرية للاتصالات بنسب تراوحت بين 1.1 و3.8 بالمئة.

وارتفعت أسهم السويدي 2.9 بالمئة والعربية للاسمنت 2.8 بالمئة وجهينة 0.13 بالمئة والنساجون 0.1 بالمئة.

------------------

‭‭0802‬‬ جمت - خيم ضعف التداول على بورصة الكويت صباح اليوم الأربعاء حيث بلغت قيمة التداولات 1.2 مليون دينار بعد مرور نحو 22 دقيقة على بدء الجلسة.

وارتفع مؤشر كويت 15 للأسهم القيادية 0.01 في المئة إلى 1011.2 نقطة بينما تراجع المؤشر الرئيسي 0.05 في المئة إلى 6144.5 نقطة.

وقال مجدي صبري المحلل المالي لرويترز إن هناك "حالة من العزوف عن التداول" بسبب ضعف الحوافز في السوق وأجواء رمضان لاسيما مع دخول العشر الأواخر من هذا الشهر نافيا أن يكون السوق الكويتي قد تأثر سلبا بأزمة اليونان.

وأضاف أنه "ليس هناك من يرغب في الشراء وليس هناك من يرغب في البيع.. ولا علاقة للأمر بأزمة اليونان.. إنها أسباب تتعلق بالسوق الكويتي"

وهبطت أسهم بيت التمويل الكويتي واحدا في المئة وبنك وربة 0.9 في المئة وميزان القابضة 1.9 في المئة وأعيان 5.2 في المئة.

وارتفعت أسهم المباني واحدا في المئة وطيران الجزيرة 1.1 في المئة وصلبوخ وأدنك 4.4 في المئة.

------------------

0713 جمت - اتسم أداء أسواق الأسهم الخليجية بالضعف وبأحجام تداول متواضعة في المعاملات المبكرة اليوم الأربعاء بسبب انخفاض في أسواق الأسهم الآسيوية تأثرا بانهيار الأسهم الصينية وهبوط أسعار النفط.

ونزل مؤشر أسهم دبي 0.8 بالمئة. وتراجع سهم أرابتك للإنشاءات 1.2 بالمئة بعد أن أعلنت استقالة المدير المالي للمجموعة ومدير الموارد البشرية والمستشار العام للشركة في أحدث تطور بسلسلة التغييرات الإدارية التي تشهدها منذ يونيو حزيران من العام الماضي.

وارتفع سهم بيت التمويل الخليجي 0.3 بالمئة بعد اعلان الشركة أنها تدرس إلغاء إدراجها بالكويت والانتقال إلى البورصة السعودية حيث ستتاح أسهمها لنطاق أوسع من المستثمرين.

وتراجع مؤشر أبوظبي 0.04 بالمئة مع هبوط سهم الدار العقارية 2.6 بالمئة وارتفاع سهم بنك الخليج الأول 0.3 بالمئة.

وهبطت السوق القطرية 0.1 بالمئة حيث فقد سهم مسيعيد للبتروكيماويات 0.2 بالمئة.

تغطية صحفية مروة رشاد في الرياض - تحرير نادية الجويلي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below