قمة رويترز-نيسان تطمح لمضاعفة إنتاجها في مصر في حالة توفر الدولار ونمو السوق

Tue Oct 27, 2015 8:34am GMT
 

من إيهاب فاروق

القاهرة 27 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - تتطلع نيسان موتور مصر لمضاعفة طاقتها الإنتاجية في مصر إلى مثليها خلال السنوات القليلة المقبلة وذلك في حالة علاج مشاكل نقص العملة الصعبة التي دفعت الشركة إلى خفض توقعاتها للمبيعات هذا العام.

وربطت نيسان التي تبلغ طاقتها الانتاجية في مصر 30 ألف سيارة سنويا خطط النمو المستقبلية بتوفر الدولار وتسهيل تحويل أرباحها للخارج ونمو السوق المحلية.

وتوقع إيساو سيكجوشي العضو المنتدب لشركة نيسان موتور مصر في مقابلة في إطار "قمة رويترز للاستثمار في الشرق الأوسط" أن يتراوح حجم مبيعات شركته هذا العام بين 25 ألفا و26 ألف سيارة مقابل نحو 27 ألف سيارة العام الماضي مثلت زيادة بنسبة 5 بالمئة عن مبيعات 2013.

وتبدأ السنة المالية في الشركة أول أبريل نيسان وتنتهي 31 مارس آذار.

وبلغت مبيعات سوق السيارات إجمالا في مصر خلال 2014 نحو 298 ألف سيارة ومن المتوقع أن تصل هذا العام إلى 352 ألف سيارة وفقا لتوقعات مجلس معلومات سوق السيارت "الأميك".

وتواجه مصر أزمة في العملة الصعبة بعد أكثر من أربع سنوات من الاضطرابات السياسية والاقتصادية. وتفاقمت الأزمة بفعل تقويم الجنيه بأعلى من قيمته الحقيقية حسبما يرى كثير من الاقتصاديين.

وهبطت الاحتياطيات الأجنبية من 36 مليار دولار في 2011 إلى 16.3 مليار في سبتمبر أيلول وهو مبلغ يكفي لتغطية واردات ثلاثة أشهر فقط.

وتبيع نيسان في مصر عشرة طرز يتم تجميع ثلاثة منها محليا هي نيسان صني ونيسان بيك أب وسنترا في مصنعها في مدينة السادس من أكتوبر على مشارف القاهرة.   يتبع