المركزي المصري يوجه البنوك بتأجيل ديون قطاع السياحة 3 سنوات

Tue Feb 23, 2016 1:47pm GMT
 

القاهرة 23 فبراير شباط (رويترز) - قال البنك المركزي المصري اليوم الثلاثاء في بيان صحفي إنه وجه البنوك العاملة في مصر بترحيل مديونيات قطاع السياحة لمدة 3 سنوات.

والسياحة من ركائز الاقتصاد المصري كمصدر للنقد الأجنبي لكنها تئن منذ سنوات تحت وطأة الاضطرابات السياسية التي اعقبت انتفاضة شعبية أطاحت بالرئيس الأسبق حسني مبارك في 2011.

وطالب المركزي البنوك "بإمكانية ترحيل جميع الاستحقاقات القائمة (على القطاع السياحي) فضلا عن رسملة عائد التسهيلات على أصل الدين وعدم احتساب فوائد تأخير على الأقساط المؤجلة لمدة 3 سنوات بحد اقصى."

وانخفضت عائدات مصر من السياحة بنحو 15 بالمئة في عام 2015 لتصل إلى 6.1 مليار دولار وتراجع عدد السائحين الوافدين بنحو ستة بالمئة إلى 9.3 مليون سائح.

وطالب المركزي البنوك في البيان بعدم المساس بالمخصصات القائمة على أن يكون لكل بنك الحرية في تكوين المخصصات اللازمة وتجنيب العوائد لمدة تزيد عن 3 شهور خلال هذه الفترة.

وتلقت السياحة في مصر ضربات قاسية العام الماضي كان أبرزها حادث مقتل سياح مكسيكيين في الواحات في سبتمبر أيلول وتحذيرات بعض الدول من السفر عبر سيناء وحادث اسقاط طائرة ركاب روسية في أكتوبر تشرين الأول.

(تغطية صحفية إيهاب فاروق - تحرير نادية الجويلي - هاتف 0020223948031)