أسهم البتروكيماويات السعودية ترتفع وتباين أسواق الخليج

Wed Aug 24, 2011 2:36pm GMT
 

من نادية سليم

دبي 24 أغسطس اب (رويترز) - ساهمت مكاسب كبيرة حققتها الأسهم الأمريكية في انتعاش المعنويات في معظم أسواق المنطقة اليوم الأربعاء مما نتج عنه صعود طفيف في البورصات بينما ضغط ضعف التداول في رمضان على أسهم القطاع العقاري في دبي.

وقفزت الأسهم الأمريكية ثلاثة في المئة أمس الثلاثاء بفعل تكهنات بأن بن برنانكي رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي) الأمريكي سيلمح إلى دعم جديد لاقتصاد الولايات المتحدة المتباطئ في كلمته يوم الجمعة. لكن يشك كثير من المستثمرين في أنه سيفعل ذلك نظرا لتعهد المجلس مؤخرا بإبقاء أسعار الفائدة قرب الصفر وبسبب الصعوبات السياسية التي تعترض اتخاذ إجراءات في ظل اقتراب عام الانتخابات الرئاسية.

ولم يكترث المستثمرون الخليجيون بقيام وكالة موديز للتصنيف الإئتماني بخفض تصنيف الدين الحكومي الياباني درجة واحدة اليوم.

وزاد المؤشر الرئيسي للبورصة السعودية ‪.TASI‬ واحدا في المئة في ارتفاع جيد قبل عطلة تمتد في وقت يخيم فيه الغموض على الأسواق العالمية مع صعود أسهم البتروكيماويات بفعل عوامل أساسية قوية.

وزاد سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) القيادي 0.8 في المئة وسهم كيان السعودية للبتروكيماويات 2.5 في المئة. وارتفع مؤشر قطاع البتروكيماويات 0.8 في المئة وشكل نحو نصف التعاملات في السوق.

وقال بول جامبل رئيس البحوث لدى جدوى للاستثمار "لا يزال هناك كثير من الغموض بشأن ما الذي سيحدث في العطلة وبصفة خاصة ما الذي سيعلنه برنانكي في الولايات المتحدة يوم الجمعة.

"النهج الاستثماري هو الاستعداد لتقلبات مع عدم المشاركة لذا يتخارج كثير من المستثمرين الأفراد من السوق. وهناك أيضا انخفاض في المشترين من المؤسسات."

وستغلق البورصة السعودية إعتبارا من 25 أغسطس آب لعطلة عيد الفطر.   يتبع